مغادرة هشام عزب العرب البنك المركزي الغامضة: هذا ما علمناه

محمد خالد23 نوفمبر 2022آخر تحديث : منذ 3 أشهر
محمد خالد
تقارير
Ad Space
هشام عز العرب

كان إعلان استقالة هشام عزب العرب المصرفي المصري الشهير، بمثابة خبر هام لا يمكن أن يمر مرور الكرام على المصريين الذين يعانون من أزمة اقتصادية كبيرة، جراء القرارات والإجراءات التي تتبعها الحكومة في السنوات الأخيرة، والتي جعلت النقد الأجنبي المصري في مهب الريح، خاصة مع أداء المركزي المصري غير المستقل عن الحكومة.

وأعلن المصرفي المصري البارز هشام عز العرب، استقالته من منصبه كمستشار بالبنك المركزي، وذلك بعد يوم واحد من إعلان البنك التجاري الدولي عودة عز العرب من جديد إلى البنك كعضو مجلس إدارة غير تنفيذي من ذوي الخبرة وذلك بناءًا على طلب مجلس الإدارة وموافقة البنك المركزي المصري.

لكن المصرفي البارز أعلن استقالته، وأرجع السبب إلى منع تضارب المصالح بعد عودته للبنك التجاري الدولي، فهل هذا السبب هو الحقيقي؟

هشام عز العرب

وقال عز العرب أنه لم يعد من المناسب له الاستمرار في عمله بالبنك المركزي عقب عودته للعمل بالبنك التجاري الدولي، لكن عند سؤاله عن عودته لمنصب العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للبنك أجاب أن عمله الحالي هو مساعدة البنك من خلال الدور الذي سيلعبه كعضو مجلس إدارة غير تنفيذي، في إشارة إلى أن منصبه قد يكون استشاري هو الآخر فما السر في ذلك؟

هشام عز العرب يترك البنك المركزي

كان عز العرب أحد أبرز المصرفيين المصريين في الآونة الأخيرة قد استقال من منصبه في البنك التجاري الدولي كعضو منتدب بعد فترة عمل استمرت 18 عامًا، وذلك في أكتوبر 2020، بعد قرار البنك المركزي بتنحيته من منصبه.

البنك التجاري الدولي أكبر بنك مدرج في مصر وللمستثمرين الأجانب أسهم واسعة به، وهشام عز العرب الذي شغل منصب رئيس مجلس إدارة والعضو المنتدب بين 2002 و2020، يتمتع بثقة معقولة من جانب الأجانب الذين يرونه أفضل بكثير من غيره من المصريين حاليًا.

هشام عزب العرب سبق وأن شغل العديد من المناصب الإدارية في بنوك دولية من بينها جي بي مورجان تشيس ودويتشه بنك، وكان عضو مجلس إدارة شركة فيرفاكس أفريقيا وعضو المجلس الاستشاري الإقليمي لمؤسسة ماستر كارد، سبق وفاز بجائزة أفضل رئيس تنفيذي أفريقي في حفل أيميا فاينانس عام 2014، كما سبق وفاز بجائزة بوروموني للتميز لإسهامه المتميز في قطاع الخدمات المالية في الشرق الأوسط عام 2016، وسبق وأن شغل منصب رئيس اتحاد بنوك مصر خلفًا لطارق عامر، بين 2013 وحتى 2020، على فترتين، كما تم تكريمه من مجلة بيزنس توداي كأحد أبرز قادة الأعمال، ويعتبر واحد من أبرز قادة التحول الرقمي في القطاع المصرفي وللاقتصاد المصري.

هشام عز العرب

وعلى الرغم من أن حسن عبدالله محافظ البنك المركزي المصري، قد اختاره بالإسم بجانب محمد نجيب كمستشارين له، لكن علمت “الساعة 25” مؤخرًا، أن هشام عز العرب دخل في خلافات عدة وانتقد العديد من القرارات الخاصة بالبنك المركزي، “خاصة تلك التي لم يصدرها البنك لمعالجة الأزمة الحالية التي تعانيها مصر”.

وقال مصدر مطلع قريب من صناعة القرار في البنك المركزي، أن هشام عز العرب طلب أن يترك منصبه، وأن يتحول لعمل آخر، وعرض عليه منصب غير تنفيذي مختلف عن منصبه الأكبر السابق في البنك التجاري الدولي فوافق للابتعاد عن الأزمة التي تتفاقم داخل البنك المركزي والتي يرى أنها لن تحل وسيكون متحملًا للمسؤولية كواحد من تلك الدائرة.

موضوعات تهمك:

اجتماع البنك المركزي المصري الأخير: هل تم تصحيح المسار؟

البنك المركزي المصري يطرح سندات وأذون خزانة

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة