عون: الحريري أصبح غريب الأطوار

قال الرئيس اللبناني ميشال عون أنه لا يسعى للحصول على الثلث المعطل بالحكومة الجديدة، مشيرا إلى أن رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري يصر على تسمية الوزراء المسيحيين، واصفا إياه بأنه أصبح “غريب الأطوار”.

وأضاف عون في مقابلة مع صحيفة الجمهورية اللبنانية أن اتهام الحريري له بالسعي للثلث المعطل باطل، متسائلا: “هل يعقل أن يعطل رئيس الجمهورية نفسه وعهده”.

وأشار عون إلى أن إحدى المشكلات التي تخص الحريري أنه مصر على تسمية الوزراء المسيحيين متجاهلا أنه مؤتمن استثنائيا على اختيار تلك الأسماء ليس لأنه يريد حصة لنفسه وإنما لأن القوى المسيحية الأساسية غير مشاركة في مفاوضات التشكيل.

وأوضح عون أن الحريري يرفض الحوار مع التيار الوطني الحر بينما القوات اللبنانية وحزب الكتائب قد قررا عدم المشاركة وبالتالي صار من الواجب أن يملأ ذلك الفراغ.

وكشف عون عن أن الحريري كان منفعلا في آخر لقاء بينهما مشيرا إلى أنه شرح له كيف ان استنتاجه صحيحا حول الثلث المعطل إلا أنه خرج من الاجتماع وتلا بيانا تصعيديا ومحضرا سلفا مما يعني أن نيته كانت مبيتة ومضمرة، على حد تعبيره.

وهاجم عون إصرار الحريري على أن يكون عدد الوزراء 18 مؤكدا أن انفتاحه على أي مبادرة حل تنطلق من مبدأ زيادة عدد الوزراء من أجل ضمان التقيد بمعياري الاختصاص والتوازن.

واستهجن عون تبرير الحريري لما يفعله بحرصه على تشكييل حكومة من الاختصاصيين بينما هو شخصيا لا علاقة له بالاختصاص، مشيرا إلى أنهم تغاضوا عن ذلك الخلل لتسهيل تشكيل الحكومة بينما كانت النتيجة “رضينا ولم يرض هو” على حد تعبيره.

واوضح عون أنهم لاحظوا أن الحريري قد أصبح غريب الأطوار وكأنه لا يعرفه على الرغم من أنه كان من احتضنه وتعامل معه كوالده وعندما سأله ماذا جرى أجابه “لقد تغيرت”، على حد تعبيره.

وزعم عون أن رئيس الحكومة المكلف يحاول ان يحرجه من أجل إخراجه عن قواعد التشكيل السليمة إلا أنه لا يريد أن يرضخ.

موضوعات تهمك:

لبنان.. الحريري يرفض تشكيلة الحكومة التي أرسلها عون

قد يعجبك ايضا