عناصر صهيونية تهدم منزل فلسطيني في نابلس

قالت وسائل إعلام صهيونية، أن عناصر تابعة لوحدة الهندسة في جيش الاحتلال الصهيوني أقدمت على هدم منزل فلسطيني يدعى خليل دويكات، وذلك في وقت باكر صباح اليوم الاثنين.

وقالت التقارير العبرية، أن المنزل يقع بقرية روجيب التابعة لقضاء نابلس تملكه عائلة خليل دويكات الذي قتل الحاخام شادي أوحيون في مدينة بتاح تكفا قبل شهرين.

ووفقا لموقع i24، فإن المحكمة العليا التابعة لسلطات الاحتلال قد رفضت الاسبوع الماضي التماسا من عائلة دويكات بعدم هدم المنزل وقررت هدمه.

وقال رئيس المحكمة الصهيونية أنه سيتم تنفيذ الحكم لما ارتكبه المواطن الفلسطيني زاعما أن ما ارتكبه عمل إجرامي.

وأضاف انه يجب ان يلاقي الفلسطيني انتقاما فعالا لبشاعة ما أقدم عليه مشيرا إلى أنه سيكون مفيدا في منع تكرار تلك الأعمال.

وكانت سلطات الاحتلال قد أدانت دويكات الشهر قبل الماضي بتهمة القتل التي قتل فيها شاي أوحيون عند مفرق سفولا بمدينة بيتاح تكفا.

وقالت لائحة الاتهام الموجهة لدويكات أنه قتل الالإسرائيلي من أجل فلسطين والشعب الفلسطيني والمسجد الأقصى.

يذكر أن قوات الاحتلال عادة ما تنفذ عمليات هدم لمنازل الفلسطينيين، فيما قالت منظمة التحرير في وقت سابق أن عمليات الهدم الصهيونية للمنازل السكنية في الجزء الشرقي من القدس المحتلة سجلت هذا العام رقما قياسيا بالمقارنة بالأعوام الماضية حيث تم هدم 129 وحدة سكنة في المدينة المقدسة.

موضوعات تهمك:

إيران تطالب الاحتلال بالإفراج عن الأسرى الفلسطينيين 

استشهاد شاب فلسطيني ضربه الاحتلال حتى الموت

قد يعجبك ايضا