عمرو وردة وسلسلة أزمات أخلاقية: كل تفاصيل مسيرته

لا يزال عمرو وردة لاعب باوك اليوناني، يثير الجدل بسبب الأزمات والفضائح التي يثيرها يوما بعد الآخر والتي كان آخرها أمس عندما نشرت الصحف الرياضية اليونانية خبر طرده من تدريبات فريقه وذلك بعد لسوء السلوك مؤكدا أنه الوضع مع اللاعب أصبح لا يطاق وخارج السيطرة.

وتعرض اللاعب عمرو وردة للطرد من تدريبات فريقه من جانب المدرب رازفان لوشيسكو وذلك بسبب سوء السلوك وسط حالة من الغضب بين الجهاز الفني والإداري للنادي اليوناني، حيث اعترض اللاعب على قرار طرده من التدريبات وقام بركل زجاجة المياه أثناء الخرجو دون أن يعلن بعد عن العقوبات التي سيتعرض لها اللاعب.

أزمات عمرو وردة لا تنتهي

ومن المعروف أن تلك الأزمة لم تكن الاولى التي يقوم بها عمرو وردة خلال لعبه لكرة القدم فقد سبق لنادي باوك اليوناني ابعاده عن التدريبات الجماعية والمعسكر التحضيري بعد انضمامه بأيام للنادي مقابل ربع مليون يورو، وذلك بسبب سوء السلوك/ ليقرر النادي إعارته إلى أتروميتوس اليوناني بعد أيام قليلة قبل أن يقوم بواقعة غير أخلاقية جديدة، حيث تحرش جنسيا بزوجتي زميليه بالفريق الجديد ليقرر النادي إعادته إلى باوك.

وبعد تلك الأزمات انتقل عمرو وردة من إعارة لأخرى في الدوري اليوناني وسط عدم ارتياح حول اللاعب قبل أن يعود إلى باوك اليوناني يناير الماضي.

عمرو وردة

لكن أشهر أزمات عمرو وردة كانت في بطولة كأس الأمم الإفريقية 2019 مع منتخب مصر في القاهرة عندما، أثار ازمتين الأولى محاولة الايقاع بفتيات عبر موقع انستجرام، والتي حاول فيها التحرش الجنسي ضد فتاة عبر تطبيق انستجرام، مما أثار غضب جماهيري، وبعد أيام قليلة نشرت فتاة يونانية مقطع ظهر فيه اللاعب المصري في شكل مشين للغاية وغير أخلاقي وهو ما دفع اتحاد الكرة المصري لاستبعاده من المعسكر.

وقد تدخل العديد من نجوم المنتخب لعدم إبعاد عمرو وردة من معسكر المنتخب في واقعة أدانها الجمهور المصري وهاجم هؤلاء اللاعبين، قبل أن يخسر المنتخب في مباراته ضد جنوب إفريقيا ويخرج من دور ثمن النهائي من البطولة ليزداد سخط الجمهور.

وسبق ان كان للاعب عمرو وردة أزمة مع منتخب الشباب والنادي الأهلي، حينما قرر ربيع ياسين عام 2011 مدرب منتخب مصر الناشئين في ذلك الوقت استبعاده من معسكر المنتخب الذي كان يستعد للعب البطولة العربية في المغرب لسوء السلوك وعدم الانضباط.

وعاقب الأهلي اللابع بخصم 50 ألف جنيه من مستحقاته إلا أن عمرو وردة صرح قائلا أنه لم يخطأ وهاجم مدرب المنتخب، ثم تكرر الأمر ذاته بعدها بعامين في معسكر منتخب الشباب في تونس استعدادا لكأس العالم للشباب 2013، ليقرر ربيع ياسين استبعاده مجددا لسوء السلوك.

عمرو وردة

الجمهور يهاجم عمرو وردة

هاجم المئات من رواد مواقع التواصل الاجتماعي اللعب المطرود، كما سخر آخر منه، وكتب معلق: “عمرو وردة مسيرته انتهت للأبد اتمنى الموضوع يخلص وأسوأ لاعب كرة قدم في تاريخها يبطل لعب بقى”.

وكتب آخر ساخرا: “النادي الوحيد اللي ينفع يلعبله عمرو وردة هو نادي ليلي”.

وكتب معلق آخر: “كبير متحرشي مصر والعالم عمرو وردة اتطرد للمرة المليون من باوك.. المرة دي اتطرد من التمرين عشان بيقل أدبه على مدربه.. العنصر الفاسد ده لو رجع المنتخب أو أي نادي في مصر هيخربه”.

وكتبت معلقة: “عايزي طبيب نفسي يشخص حالة عمرو وردة دا”.

موضوعات تهمك:

أول تعليق من وردة بعد مشادته مع مدرب باوك

طرد عمرو ورده من تدريبات باوك وتهديده بالرحيل 

قد يعجبك ايضا