طبيب يقتل مريض بكورونا بسبب معاناته

أعلنت الشرطة الألمانية، أنها فتحت تحقيقا في جريمة قتل بحق طبيب كبير في مدينة إسن غربي البلاد بعد مقتل اثنين من مرضى فيروس كورونا كانت حالتهما حرجة.

وقالت الشرطة المحلية، أن الطبيب وعمرها 44 عاما، يعمل في مستشفى اسن الجامعي منذ فبراير/ شباط، ويشتبه بارتكابه جريمة قتل ضد رجلين عمرهما 47 عاما و50 عاما، كانا في العناية المركزة بعد تدهور حالتهما الصحية بسبب المرض.

وأضافت الشرطة أن الطبيب اعتقل يوم الأربعاء الماضي واعترف بإحدى عمليتي القتل وقال أنه أراد إراحة المريض واسرته من معاناتهم بسبب مرضه.

وذكرت صحيفة بيلد أن الطبيب أبلغ أسرتي المريضين قبل قتلهما بطريقة حقن الهواء.

وهناك قانون في ألمانيا بإمكانية أن يطلب المساعدة في انهاء حياته للموت الرحيم إذا كان يعاني من المرض في وضع متأخر لا شفاء فيه، وذلك بموجب قرار محكمة صدر العام الماضي، لكن لم يتضح إن كان ذلك قد حدث مع الطبيب الذي يحقق ضده أم لا.

وقالت المستشفى التي كان يعمل بها أنها أوقفته عن العمل حيث انه حاليا يساعد الشرطة في التحقيقات، وفقا لرويترز.

وكانت ألمانيا قد فرضت حظر صحي بإجراءات مخففة من أجل مواجهة الموجة الثانية من أزمة فيروس كورونا التي تجتاح العديد من دول العالم وفي مقدمتهم الدول الأوروبي.

موضوعات تهمك:

تفاصيل لقاح فيروس كورونا المصري المرتقب 

قد يعجبك ايضا