شكري: عودة العلاقات بين مصر وتركيا متوقف على التنفيذ

أكد وزير الخارجية المصري على أن تذليل العقبات وفتح المجال لتحسين العلاقات بين مصر وتركيا متوقف على تنفيذ أنقرة طلبات وتوقعات القاهرة.

وقال سامح شكري في تصريحات لقناة صدي البلد المصرية، أن هناك مسار من خلاله يتم تقييم سياسات تركيا والتزاماتها بأن تسير وفقا لمبادئ القانون الدولي والعلاقات الدبلوماسية، وعلى رأسها عدم التدخل في شؤون الدول والاحترام المتبادل.

وأضاف ان هناك طلبات وتوقعات لمصر من تركيا إذا جرت مراعاتها من جانب تركيا فإن من شأنه تذليل الصعوبات وفتح المجال لاستكشاف لأي مدى هناك تحول في السياسة التركية.

وأشار إلى أن مصر تسعى لعلاقات وثيقة مع الدول والشركاء الإقليميين والدوليين ولكن على أساس مراعات المصالح المصرية، مؤكدا على أن موقف مصر ومبادئها التي تحكم العلاقات هي مواجهة الجانب التركي ببعض السياسات التي يرونها تخدم الاستقرار والأمن في المنطقة.

ولفت إلى أن استعادة العلاقات عمل تدريجي سيتم من خلال تقييم ورصد وشعور مصر ان هناك فائدة تعود عليها من السير في رفع مستوى العلاقات مع الجانب التركي.

موضوعات تهمك:

العدالة والتنمية: العلاقات بين مصر وتركيا متجذرة

قد يعجبك ايضا