شرطي يقتل تحت ركبتيه مواطن أسود وترامب يعلق

أصدر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تعليقا على فيديو يظهر فيه شرطي يقتل تحت ركبتيه مواطن أسود في مدينة منيابوليس.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدة له أن وزارة العدل ومكتب التحقيقات الفيدرالي يحققان في قضية الفيديو المنتشر الذي يظهر فيه شرطي يقتل تحت ركبتيه مواطن أسود أعزل أثناء احتجازه في المدينة.

وأضاف ترامب أن مكتب التحقيقات الاتحادي ووزارة العدل بدءا بالفعل بتوجيه منه التحقيق في وفاة جورج فلويد المؤسفة جدا والمأساوية في منيابوليس على حد قوله.

وأشار إلى أنه طالب بسرعة إجراء ذلك التحقيق مؤكدا امتنانه لكل ما تبذله السلطات المحلية لإنفاذ القانون من جهد.

والمقطع المصور يظهر الشرطي الأمريكي يقف بركبتيه على رقبة شخص بينما هذا الشخص يلفظ أنفاسه الأخيرة، بينما أثار ذلك غضبا واسعا لدى الرأي العام في البلاد والعالم.

وفي الفيديو أثناء جثوم الشرطي على رقبة المواطن بعنف وقسوة وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة، يقول الرجل “لو سمحت، من فضلك أنا لا استطيع التنفس، بطني تؤلمني ورقبتي وكل شئ يؤلمني”.

وقالت إدارة الشرطة في ولاية مينسوتا الامريكية، أنه تمت إقالة الأفراد الأربعة الذين شاركوا في الجريمة، فيما أشار رئيس الإدارة في تصريحات له إلى أن الأربعة أصبحوا موظفين سابقين.

يذكر أن تلك الحادثة ليست الأولى من نوعها التي يرتكب خلالها جريمة عنف ضد مواطن أسود في الولايات المتحدة، فقد سبقتها عشرات الجرائم، ولعل أبرزهم إيرك غارنر الذي مات في جريمة مشابهة عام 2014 لمجرد أنه يبيع السجائر متجولا مخالفا القانون على حد زعم الشرطي الذي قتله في نيويورك.

وقد ردد غارنر إبان قتله “لا استطيع التنفس”، وهي الجملة التي أصبحت فيما بعد أيقونة للمناضلين الأمريكيين ضد عنف الشرطة الأمريكية المفرط.

موضوعات تهمك:

جو بايدن يصف ترامب بالرجل الأحمق

تويتر اعتبر تدوينة ترامب مضللة