سلطات تشاد العسكرية توافق على تظاهرة للمعارضة

وافق المجلس العسكري الذي يحكم تشاد منذ وفاة الرئيس إدريس ديبي إيتنو، بالتظاهر للمعارضة المناوئة له غدا وفقا عن قرار صادر عن وزارة الأمن العام.

ودعت جمعيات مجتمع مدني وحزب “المحولون” الذي يتزعمه المعارض الأبرز سوكسي ماسرا للتظاهر ضد مصادرة السلطة من جانب المجلس العسكري الانتقالي بقيادة محمد إدريس ديبي إيتنو نجل الرئيس الراحل، والمطالبة بمراجعة الميثاق الحالي وتنظيم مؤتمر وطني سيادي جامع وشامل، على حد تعبيره.

وقال ماكس لونغار منسق منصة “واكيت تاما” المعارضة أنهم وافقوا على تغيير المسار الذي أرادته الحكومة ليظهروا قدرتهم على التعبئة.

وقد تولى المجلس العسكري الانتقال المؤلف من 15 جنرالا برئاسة محمد إدريسي ديبي السلطة يوم 20 إبريل، بعد مقتل الرئيس خلال معارك ضد متمردين بعد ثلاثة عقودا أمضاها في السلطة.

وتعهد المجلس العسكري وقتها بالعمل على تنظيم انتخابات ديمقراطية بنهاية الفترة الانتقالية التي تمتد لعام ونصف، ويمكن تجديدها لمرة واحدة، لكن المجتمع الدولي رفض تمديد تلك المدة وعلى رأسهم الاتحاد الإفريقي الذي طالب ألا تطول المدة عن 18 شهرا.

موضوعات تهمك:

الجيش في تشاد يعلن الانتصار على المتمردين

قد يعجبك ايضا