سجن نائب في البرلمان التونسي بسبب جريمة تحرش

ذكر مصدر قضائي تونسي اليوم الجمعة، أن محكمة نابل أصدرت حكما بالسجن لمدة عام بحق نائب في البرلمان تحرش جنسيا بطالبة، وجاهر بما ينافي الحياء.

وقال المصدر القضائي وفقا لتقارير محلية أن محكمة نابل قررت سجن النائب زهير مخلوف في قضية تعود إلى عام 2019.

وقال المتحدث باسم المحكمة عصام الخميري لوسائل الإعلام المحلية أن المحكمة أصدرت حكما بالنفاذ العاجل ضد النائب بالقضية التي ادين فيها بالتحرش بطالبة.

وقد واجه مخلوف الذي كان مرشحا عن حزب قلب تونس بدائرة نابل بالانتخابات التشريعية تهمة التحرش الجنسي والمجاهرة بما ينافي الحياء في دعاوى حركتها ضده طالبة.

وبعد قرار الرئيس قيس سعيد تجميد البرلمان وإعلان التدابير الاستثنائية في البلاد ورفع الحصانة البرلمانية عن النواب وضع زهير مخلوف قيد الإقامة الجبرية في اغسطس قبل رفعها في العاشر من أكتوبر، وبقي مخلوف في حالة سراح لحين مثوله الليلة الماضية امام المحكمة التي أصدرت حكما بالنفاذ العاجل.

موضوعات تهمك:

الرئيس التونسي يتعهد بإيجاد حل لمكب نفايات عقارب

قد يعجبك ايضا