رهف القنون تقع في فضيحة جنسية جديدة

رهف القنون السعودية المثيرة للجدل عادت لتصدر محركات البحث جوجل، ولكن هذه المرة بسبب فضيحة صنعها لها زوجها السابق لوفولو راندي ووالد ابنتها الوحيدة التي تركتها له بعد انفصالها عنه.

وعادة ما يهتم الجمهور بالصور شبه العارية التي تنشرها عادة عبر صفحتها على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث نشرت مؤخرا صورة جريئة جديدة بلباس النوم القصير وشبه العاري وهو ما أثار الاهتمام، لكن فضيحة فعلية تطاردها قلبت الأمور حيث ان الفتاة التي يتعاطف معها الآلاف وجدت نفسها بلا متعاطف، بعدما أثبتت أن شعارات الحرية والمساواة والاستقلال ما هي إلا محاولات للانفلات من كل أخلاق والانسياق وراء الشهوات الحيوانية، فما القصة؟

رهف القنون

فضيحة رهف القنون

قال الكونغولي لوفولو راندي، زوج الشابة السعودية التي فرت إلى كندا المثيرة للجدل رهف القنون، أن فحص الحمض النووي “DNA”، أظهر أن ابنتهما ريتا التي أنجبتها قبل انفصالهما وتركتها له ليست ابنته.

وأوضح في صورة كتب فيها عبر خاصية موقع انستجرام أن دائما ما رغب أن يقوم بعمل فحص الحمض النووي لكنه أحب ابنته كثيرا وكان خائفا من أن يخسرها، لكن أمها كررت أنها لا تريد ابنتها والآن يفهم لماذا لا تريد الطفلة.

وأضاف أن صديقته السابقة كانت تعلم أن الفحص سيكشف أن ريتا ليست ابنته وأنه سيتركها لهذا السبب لم ترد منه أن يجري الفحص وبعد إنهاء العلاقة معها بسبب كذبها أرادت منه أن يقوم برعاية ريتا لتذهب هي إلى الحفلات و”تعاشر رجالا آخرين كعادتها”، على حد تعبيره.

رهف القنون

فضيحة رهف القنون لم تجد منها أي استجابة وفضلت الاستمرار بنشر صورها المثيرة للجدل، بينما انقلبت الأمور رأسا على عقب ضدها في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأشار إلى أنه كان لديه فضول كبير من أجل إجراء الفحص ففعل ذلك ووجد أنها ليست ابنته، على حد زعمه، لافتا إلى أنه أرسل إلى رهف القنون وأخبرها بنتيجة الفحص فقالت أنها سعيدة أنه ليس والد الطفلة وأن ريتا ستكون بحال أفضل أب آخر غيره.

وتابع قائلا، أن أسابيع مرت منذ أن أخبرته رهف القنون أنها تعرف والد ريتا الحقيقي، مؤكدا أن الطفلة لن تعيش معه بعد اليوم، مؤكدا أنه افتقدها كثيرا، مختتما: “أدعو الله أن يحميها ويحفظها، سأظل اناضل من أجل حضانتها”.

رهف القنون

يذكر أن الخلافات ازدادت حدتها منذ يونيو الماضي وتراشق الطرفان، بينما كانت رهف القنون قد تركت ابنتها مع والدتها واتجهت في سفر خاص بها لأيام، بينما قال الشاب الكونغولي أن رهف تركت ابنتها لتضعها في ملجأ، ومع تصاعد الخلافات تدخلت الشرطة الكندية بعد أن أبلغ السلطات بشأن اختفاء ابنته على يد والدتها رهف، وسط خلافات قوية على حضانة الطفلة، في وقت لم يعلن عن حل للمسألة.

موضوعات تهمك:

رهف القنون من جديد.. لماذا رهف؟

قد يعجبك ايضا