رجل يدنس القرءان أمام حشود غاضبة في بنغلاديش ليقتل ضربا

أعلنت الشرطة البنغالية، اليوم الجمعة، مقتل رجلا اتهم بتدنيس القرءان بالضرب، من قبل المئات من الأشخاص.

وقالت الشرطة في بنغلاديش وفقا لما نقلت وكالة فرنس برس، أن الحشد قام بسحب رجلين كانا محتجزين لديها بهدف حمايتهما، بعد اتهامهما بالدوس على المصحف، في المسجد الرئيسي بالمدينة قرب الحدود مع الهند.

وأضافت الشرطة أن أكثر من ألف شخص اقتحموا مركزا تابعا للبلدين حيث كان الرجلان محتجزين، وقد ضربوا رجلا حتى الموت بينما الرجل الثاني لاذ بالقرار.

وحاولت الشرطة تهدئة الحشد لكنها لم تتمكن من ذلك حيث تمكنوا من الإمساك بالرجل البالغ من العمر 35 عاما وقاموا بقتله.

وجاء ذلك بعد غضب كبير ومتزايد في بلد تسكنه أغلبية من المسلمين بعد تعليقات إيمانويل ماكرون الرئيس الفرنسي بدعم الرسومات المسيئة للنبي محمد عليه السلام.

واحتج الآلاف في العاصمة دكا وفي مدينة تيتاجونج الساحلية كما أطلقت دعوات للتظاهر بعد صلاة الجمعة.

وأقدم الرجل على الدوس على المصحف في أحد المساجد التي تحضر للاحتجاجات الغاضبة.

موضوعات تهمك:

قد يعجبك ايضا