رئيس الموساد يعيد التحريض ضد إيران

أعاد رئيس الموساد الصهيوني المنتهية ولايته يوسي كوهين التحريض ضد إيران، مؤكدا على وجوب مضاعفة الأنشطة المعادية للنظام الإيراني ومحاربته بكل قوة حتى نهايته.

وقي كلمة له أثناء احتفال لمنحه دكتوراه فخرية من جامعة بار إيلان، قال كوهين أنه يجب العمل حتى يفهم كل من يتجاوز الخطوط الحمراء انه سيدفع ثمنا باهظا.

وأضاف أن إسرائيل من أجل أن تتمكن من مواجهة تحدياتها الأمنية فإنه يتطلب منها قيادة وشجاعة واستعداد للعمل.

وتابع قائلا أن النشاط الأمني اليوم أصبح هاما جدا وليس أقل أهمية من النشاطات الحربية غدا، مضيفا أنهم يفهمون أن السلام ليس مهمة سهلة لذلك فإنهم يضاعفون خلال السنوات الأخيرة أهمية الحرب السرية.

وأشار إلى أن جهاز الموساد يختص بإدارة معارك مستمرة وهم في حالة دائمة من القتال ضد أعدائهم ومن أجل السلام، على حد زعمه.

موضوعات تهمك:

رئيس الموساد يتجه إلى الخليج بعد ترك منصبه

قد يعجبك ايضا