دواء مرض السكري الجديد: ثورة في المواجهة

أمل جديد ظهر حاليًا في العالم الطب ممكن يعمل ثورة في علاج مرض السكري من النوع 2، وذلك من خلال نوع جديد من الأدوية التي تحفز عضلات الجسم على امتصاص السكر الزائد في الدم.

ويعتبر الداوء التجريبي ويحمل الرمزATR-258، أول دواء يعمل بطريقة نقل السكر مباشرة من الدم إلى العضلات وطوّر في السويد ونجح في الدراسات على الحيوات كما يجري حاليًا تجريبه على المرضى بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وفي مرض الشكري من النوع الأول الذي يتم تشخيصه في مرحلة الطفولة لا ينتج الجسم أي أنسولين لأن جهاز المناعة يقوم بمهاجمة وتدمير خلايا البنكرياس التي ينتجها ويحتاج الأشخاص المصابون بداء السكري من النوع الأول لتناول الإنسولين يوميًا.

أما النوع الثاني فالجسم لا ينتج ما يكفي من الأنسولين أو أنه لا يستخدم الأنسولين جيدًا، وتتراوح العلاجات من تغييرات نمط الحياة إلى الأدوية التي تساعد الجسم على التعامل مع مستويات السكر المرتفعة في الدم وتعمل معظم الأدوية على تعزيز نظام الأنسولين.

والدواء الجديد، المطوّر من Atrogi، وهي شركة أسسها توري بينجتسون أستاذ علم وظائف الأعضاء في جامعة ستوكهولم يعد فئة جديدة من الأدوية التي تتجاوز نظام الأنسولين ويعمل على مستقبلات العضلات ويحفز العضلات على إخراج الجلوكوز من الدم لاستخدامه في الطاقة وخفض مستويات السكر في الدم بشكل مستقل عن البنكرياس والأنسولين.

وتظهر الدراسات التي تمت على الفئران أن الدواء الجديد يخفض نسبة الجلوكوز في الدم لمستويات صحية ويعزز حساسية الأنسولين ما يقلل الكمية المطلوبة.

ويشارك نحو 80 شخصًا في التجربة في CRS Clinical Research Services، مانهايم، ألمانيا.

وبحسب البروفيسور بينجتسون فإن العلاجات الحالية لمرض السكري من النوع الثاني هدفها تحفيز مفرط لنظام الأنسولين المختل ونادرًا ما تعمل بشكل جيد وبمرور الوقت يعني هذا ضعف الفعالية وخطر الإصابة بأمراض جديدة.

ودواء ATR-258 يعمل على إختراق تلك الآلية نفسها التي تسمح للسكر دخول خلايا الجسد لاستخدامه كمصدر للطاقة وهي عملية تعتمد بشكل كامل على الأنسولين.

موضوعات تهمك:

السكري يضرب الأطفال المصابين بكورونا أكثر من غيرهم

قد يعجبك ايضا