حقيقة تأجيل مباراة القمة بين الأهلي والزمالك 

كشفت رابطة الأندية المصرية، حقيقة ما تردد خلال الساعات الماضية، حول احتمالية تأجيل مباراة القمة بين الأهلي والزمالك، والمقرر إقامتها، غدًا الأحد.

ويستضيف الأهلي نظيره الزمالك في مباراة القمة المؤجلة بينهما من الجولة 20 من بطولة الدوري المصري الممتاز.

وأكدت ‏رابطة الأندية أن المباراة ستُقام في موعدها المحدد لها على ملعب “السلام” وبحضور جماهيري.

وكان نادي الزمالك قد أرسل خطابًا رسميًا إلى الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، في وقت سابق اليوم، يطلب فيه نقل المباراة إلى استاد القاهرة الدولي ولعبها بدون جمهور إعمالًا لمبدأ تكافؤ الفرص.

وقال النادي الأبيض في خطابه لوزير الرياضة، إنه فوجئ بإقامة المباراة المقبلة مع الأهلي بحضور الجماهير بواقع 4500 فرد للأهلي و1500 لصالحه.

وأضاف، أن الملعب الخاص بالفريقين في الدوري هو استاد القاهرة، لذا فإن إقامة لقاء القمة على استاد السلام بمثابة إخلال بمبدأ العدالة وتكافؤ الفرص، مؤكدا رفض القلعة البيضاء إقامة المباراة في ملعب (WE السلام) وفي حضور الجمهور.

وطلب الزمالك من الوزير إصدار توجهياته لاتحاد الكرة، ورابطة الأندية وإخطار الأجهزة الأمنية بأن استاد السلام يتواجد بين المناطق السكنية مما قد يسبب مشاكل.

يذكر أن الزمالك يتصدر جدول ترتيب الدوري المصري برصيد 44 نقطة، من 20 مباراة، بينما يأتي الأهلي في المركز الثالث بـ40 نقطة، من 17 مباراة.

يهمك أيضا:

موسيماني مرشح لتدريب نادي في جنوب إفريقيا

قد يعجبك ايضا