جون بولتون: لم يكن لي أن أترك ترامب وبوتين على حدة

كتب مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق، جون بولتون أنه لم يترك الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على حدة مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، حيث ان الأخيرة يعرف بوضوح المصالح الوطنية لبلاده.

وقال مستشار الأمن القومي السابق جون بولتون أن بوتين يدرك بوضوح ماهية المصالح الوطنية لبلاده لذا لم يكن من الممكن أن يترك الرئيس الأمريكي دونالد ترامب معه على حدة.

وأضاف في كتاب مذكراته داخل البي الأبيض، الذي يحمل عنوان “الغرفة حيث حدث ذلك: مذكرات من البيت الأبيض”، الذي يعرض اليوم الثلاثاء للبيع، أن بوتين أدهشه حيث كان يعي كل شئ تماما ويتصرف بهدوء ويظهر ثقته في نفسه بغض النظر عن القضايا الاقتصادية والسياسية المحلية التي يتم نقاشها داخل روسيا.

وأوضح أن بوتين كان يعرف تماما أولويات موسكو فيما يخص أمنها القومي، بينما لم أرغب في ترك الغرفة وتركه وحده مع ترامب لهذا السبب.

وفي كتابه أيضا أبدى مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق، إعجابه بالرئيس الروسي، وثقته بنفسه وطريقته في الحديث عن مصالح بلاده.

وأشار إلى أنه ترك انطباعا كبيرا عليه (ترامب)، بعد نتائج اجتماعه الذي استغرق ساعة ونصف الساعة قبيل القمة الروسية الأمريكية في هلسنكي.

موضوعات تهمك:

وزير الخارجية الأمريكي يشبه بولتون بإدوارد سنودن

مايك بومبيو يصف بولتون بالخائن

قد يعجبك ايضا