جونسون في خطابه الأخير: سأعود للغلاف الجوي وأسقط بالمحيط

محمد جابر6 سبتمبر 2022آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
محمد جابر
اخبار المملكة المتحدة (انجلترا )
Ad Space
جونسون

قال بوريس جونسون رئيس الوزراء البريطاني السابق،  في خطابه الأخير بإن رئيسة الحكومة الجديدة ليز تراس ستواصل معارضة روسيا ودعم أوكرانيا والتعامل مع ارتفاع الاسعار داخل البلاد.

وأوضح جونسون في خطابه الأخير أمام مقر إقامته في 10 داونينج ستريت أنه يعلم أن ليز تراس وهذه الحكومة المحافظة المتعاطفة ستفعل كل ما بوسعها لإخراج الناس من الأزمة وسوف يتحمل هذا البلد وسوف ينتصرون.

وأكد جونسون لحكومته الفضل في الانسحاب النهائي من الاتحاد الأوروبي وتعطي الناس ضد فيروس كورونا والاستثمار في الطاقة المتجددة وتوريد السلاح لأوكرانيا وهذا الأخير بحسب رئيس الوزراء المنتهية ولايته بعد أكثر من ثلاث سنوات سمح للندن بتغيير مسار الصراع في أوروبا.

وفي حديثه عن خططه المستقبلية بعد تركه رئاسة الوزراء قارن نفسه بالمرحلة الأولى المنفصلة عن صاروخ بعد أن أنجزت المهمة.

وأشار إلى أنه الآن يعود إلى الغلاف الجوي وأسقط في جزء بعيد من المحيط الهادئ من دون أن يلاحظ أحد ذلك.

وقارن جونسون أيضًا نفسه بالقائد العسكري الروماني القديم لوسيوس كوينتيوس سينسيناتوس الذي اشتهر بخدمة الجمهورية الرومانية في القرنين السادس والخامس قبل الميلاد وقال أنه مثل سينسيناتوس سيعود إلى المحراث وسيكون مستعد لتقديم الدعم الناري للحكومة.

يذكر أن سينسيناتوس كان قاد الجمهورية الرومانية للمرة الأولى حين كانت القبائل الإيطالية مهددة بعد أن هزم أعداءها عاد على الفور للزراعة وبعد ذلك اكتسب شهرته كحاكم متواصع وفاضل لا يتشبث بالسلطة بأي وسيلة وفي المرة الثانية جعل زعيمًا للجمهورية الرومانية في 439 قبل الميلاد لإخماد انتفاضة شعبية عامة.

ويرى عدد من المعلقين في بريطانيا تصريحات جونسون تلميحًا إلى رغبته في العودة للسياسة العليا من جديد.

موضوعات تهمك:

استقالات في الحكومة البريطانية بعد فوز ليز تراس

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة