توتر بين إيران وأذربيجان .. وحرب تلوّح بالأفق

توتر بين إيران وأذربيجان .. وحرب تلوّح بالأفق

أعلنت وزارة الخارجية الأذربيجانية, اليوم الاثنين, أن التصريحات الإيرانية المتعلقة بوجود قوات لطرف ثالث بالقرب من الحدود الأذربيجانية – الإيرانية غير صحيحة أبداً.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأذربيجانية, ليلى عبد اللاييفا: إن باكو لا تقبل التصريحات التي تتحدث عن وجود أي قوات ثالثة قرب الحدود الأذربيجانية – الإيرانية, وأن هذه القوات تمارس أعمالاً استفزازية, لأن هذه التصريحات غير صحيحة أبداً.

وكان وزير الخارجية الإيراني, حسين أمير عبد اللهيان, قد أكد على أن بلاده لا تريد أن تتحول أذربيجان إلى “ساحة يسرح ويمرح فيها الإسرائيليون”.

هذا ونفذّ الجيش الإيراني, مناورات عسكرية ضخمة قرب الحدود مع أذربيجان, من أجل اختبار جاهزية القوات الإيرانية, وذلك على خلفية تصاعد التوتر بين البلدين.

ومنذ أيام, أعلن المرشد الأعلى في إيران, علي الخامنئي, أن إيران وقواتها المسلحة تتمسك بالعقلانية إلى جانب القوة, وعلى الأطراف الأخرى أن تعتمد هذا النهج لإبعاد المنطقة عن الأزمات.

يشار إلى أن الحرس الثوري الإيراني أرسل تعزيزات عسكرية ضخمة إلى الحدود الشمالية الغربية المحاذية لأذربيجان, وذلك عقب إعلان وزارة الخارجية الإيرانية بأنها لن تتحمل تواجد “إسرائيل” قرب حدودها, حتى ولو كان استعراضياً.

موضوعات قد تهمك:

إيران: سنواصل تخصيب اليورانيوم

الاتحاد الأوروبي يعلّق على سلوك حكومة طالبان

قد يعجبك ايضا