تقرير: الحريري قرر اعتزال السياسة وعدم خوض الانتخابات

أفاد تقرير نشرته صحيفة “الأخبار” اللبنانية المقربة من حزب الله، بأن رئيس تيار المستقبل ورئيس الحكومة السابق سعد الحرير لن يشارك في الانتخابات النيابية المقرر أن يتم إجراؤها مارس المقبل.

وقالت الصحيفة في تقريرها أن كافة القيادات في تيار المستقبل مصدومون من قرار الحريري، مؤكدة أنه يرفض العمل باسم تياره مما أدى إلى فتح باب للازمات التي لا يمكن توقعها، على رأسها انتفاضة تقودها النائبة بهية الحريري وابنها أحمد بينما يسعى رئيس الحكومة الاسبق فؤاد السنيورة إلى الحصول على حصته من التيار ودروس احتمال خوض الانتخابات بشكل مستقل.

وأضاف التقرير في سرد معلوماته المزعومة، أن ماكينة تيار المستقبل ستسير بوتيرة بطيئة قبل أشهر من الانتخابات النيابية المقبلة والسبب في ذلك هو قرار الحرير بعدم خوض الانتخابات.

وأوضحت أن أنصار الحزب ينتظرون عودة زعيمه إلى بيروت من أجل استطلاع حقيقة موقفه من اعتزال العمل السياسي والتوجه للعمل التجاري الخاص.

وأشارت إلى أنه ما زاد من ذلك اليأس تسرب معلومات عن لقاءات في أبوظبي بين الحريري ومقربين منه خاصة بهية وابنها أحمد ليبلغهم فيها برغبته بنيته عدم خوض الترشح وطلبه عدم تشكيل لوائح باسم التيار وقال أن موقفه من المرشحين ودعمهم والطلب إلى المناصرين التصويت لهم سيصدر في الوقت المناسب.

ووفقا للتقرير فإن الحريري توصل إلى قرار مع نفسه والمحيطين به إلى قرار أن يتخذ استراحة في الفترة المقبلة بالإضافة إلى نيته أخذ مواقف تصعيدية ضد حزب الله إذا لم يعد لديه حساب لموقع في السلطة أو ربط نزاع وسيعتبر نفسه من المعارضة.

موضوعات تهمك:

“أزمة قرداحي”: نشر تسريب لوزير الخارجية اللبناني

قد يعجبك ايضا