تفاصيل محاولة اغتيال وزير الداخلية الليبي

أعلنت وزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني الليبي، في بيان لها تفاصيل محاولة اغتيال وزير الداخلية فتحي باشا على خلفية تعرض موكبه لهجوم مسلح.

وقالت الوزارة في بيان لها، أنه وبتاريخ اليوم الأحد، الموافق 21 فبراير، ومع الساعة الثالثة بعد ظهر اليوم، تعرض وزير الداخلية فتحي علي باشاغا، لمحاولة اغتيال، من خلال استهداف موكب سيارته أثناء عودته إلى مقر إقامته في جنزور.

ووفقا للبيان فإن سيارة مسلحة مصفحة أطلق منها النيران المباشرة على موكب وزير الداخلية من خلال أسلحة رشاشة، بينما صد الأمن المتكفل بحراسة الوزير، تلك المحاولة من خلال إطلاق النار المكثف للتصدي لتلك المحاولة، والاشتباك مع مطلقي النار، مما أدى إلى إصابة أحد عناصر الحراسات المرافق للوزير كما تم إلقاء القبض على اثنين من المهاجمين وقتل الثالث برصاص الأمن خلال الاشتباكات.

محاولة اغتيال وزير الداخلية الليبي

وأكد بيان الوزارة أن الويزر خرج سالما من تلك المحاولة الأمنية، وعدم تعرضه لأي أذى مؤكدة على استمرارها وكافة الأجهزة والقطاعات الأمنية في ممارسة والاضطلاع بواجباتها.

وكانت تقارير إعلامية قد أكدت في وقت سابق نجاة وزير الداخلية الليبي من محاولة اغتيال تعرض لها في أثناء سير موكبه في مناطق غربي طرابلس في طريقه لمحل إقامته.

موضوعات تهمك:

أنقرة: لا يحق لأحد مطالبتنا بالخروج من ليبيا

قد يعجبك ايضا