تركيا تفرّق تظاهرة متضامنة مع النساء

محمد جابر26 نوفمبر 2022آخر تحديث : منذ شهرين
محمد جابر
اخبار اوروبا
Ad Space
تركيا

فرّقت الشرطة في تركيا مساء الجمعة، تظاهرة تدعو إلى إنهاء العنف ضد المرأة وعودة البلاد إلى معاهدة هادفة لحماية المرأة بعد أشهر من انسحابها واستمرار المطالبة بالعودة من جانب المنظمات النسوية والحقوقية في البلاد.

المتظاهرون حاولوا السير في شارع المارة الرئيسي الاستقلال في إسطنبول بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة والذي يوافق 25 نوفمبر وذلك في تحد لأوامر السلطات بمنع الاحتجاجات لأسباب أمنية على حد قولها.

وقد منعت الشرطة المحتجين من دخول الشوارع التي تؤدي إلى شارع الاستقلال وحاصرت مجموعات من المتظاهرين قبل أن تلقي القبض عليهم.

وبحسب وكالة أسوشيتد برس فقد شوهد ثلاث حفلات ممتلئة بالمتظاهرين المعتقلين الذين يتم نقلهم إلى قسم شرطة قريب.

وشهد شارع الاستقلال قبل حوالي أسبوعين، هجومًا بقنبلة تسبب في مقتل ستة أشخاص وتتواجد فيه الشرطة بشكل مكثف.

واتهمت تركيا جماعات كردية مسلحة بالمسؤولية عن الهجوم لكن تلك الجماعة نفت مسؤوليتها عن الهجوم.

وقال مكتب محافظ إسطنبول أمس الجمعة أنه جرى حظر حفلات الموسيقى والمعارض وأكشاك الطعام في شارع الاستقلال.

وخلال هذا العام قتلت 349 امرأة حتى الآن في تركيا بحسب منظمة سنوقف قتل الإناث التي تدافع عن حقوق المرأة.

وكانت السلطات التركية قد واجهت الاحتجاجات المماثلة خلال السنوات الماضية بالقمع مما يتسبب في وقوع اشتباكات عادة.

موضوعات تهمك:

هل ثمة علاقة بين الإرهاب والانتخابات في تركيا؟

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة