بورصة نيويورك تلغى إدراج شركات صينية

أعلنت بورصة نيويورك أنها بدأت عملية إلغاء إدراج أوراق مالية لثلاث شركات اتصالات ذات جنسية صينية، وفقا لما نقلت شبكة سي إن بي سي.

وقالت سي إن بي سي، أن تلك الخطوة تأتي مع حظر الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، الشهر الماضي استثمارات أمريكية في شركات صينية.

وكان قرار ترامب يأتي بدعوى أن الجيش الصيني هو من يملك تلك الشركات أو يسيطر عليها مما يعني عدم تكافؤ الفرص.

وقالت البورصة أن جهات الاصدار، ترى أن، شركات تشابينا تليكوم كوبوريشن ليمتد وتشاينا موبايل ليمتد وتشاينا يونيكوم هونغ كونغ ليمتد، لم تعد مناسبة للإدارج حيث أن أمرا تنفيذيا صدر بحظر أي تعاملات في اوراق مالية مصممة لتوفير انكشاف استثماري على أوراق مالية مماثلة لأس شركة عسكرية شيوعية صينية من جانب أي شخص أمريكي.

يذكر ان تلك الخطوة قد سبقها خطوات من شركات مؤشرات الاسواق العالمية إم إس سي آي، وستاندرد آند بورز داو جونز للمؤشرات وفوتسي راسل وناسداك حينما ألغت إدراج عدة شركات صينية من مؤشراتها.

موضوعات تهمك:

هل ستكون شركة Jio الهندية العملاق التكنولوجي القادم؟

قد يعجبك ايضا