مرشجون يحربون بموعد انتخابات الرئاسة الليبية الجديد

أكد عدد من مرشحي انتخابات الرئاسة الليبية ترحيبهم باعتماد المفوضية العليا للانتخابات تاريخ 24 من يناير المقبل موعدا نهائيا للجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية.

وأشار المرشحون في بيان لهم عقب اجتماعهم في جودائم بالزاوية، إلى أن ما يهمهم سيادة ليبيا وعدم السماح بالتدخل في شؤونها.

وأوضحوا أن صندوق الاقتراع هو الطريق الوحيد لبناء الدولة مؤكدين احترام إرادة الشعب ورغبته في المسار الانتخابي واختيارم ن يمثله، وقد طالبوا بإعلان القائمة النهائية للمرشحين للانتخابات الرئاسية والقائمة الأولية للمرشحين للانتخابات البرلمانية بأسرع ما يمكن.

وقد استنكروا تعطيل الانتخابات الذي وصفوه بغير المبرر مؤكدين ضرورة الالتزام بالموعد النهائي للانتخابات غير القابل للتعطيل مرة خرى تحت أي ظرف من الظروف، مرحبين بتاريخ 24 يناير 2022، الصادر عن المفوضية كموعد نهائي للبدء بالجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية.

وشددوا على وقوفهم مع إرادة الشعب الليبي معلنين رفضهم التام الدخول في أي مراحل انتقالية جديدة، معربين عن أملهم بأنن يتحمل مجلس النواب مسؤولياته تجاه العملية الانتخابية أمام الليبيين مطالبين الدول ذات العلاقة بالأزمة الليبية وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا يتحمل مسؤولياته تجاه العملية الانتخابية واحترام إرادة الليبيين ودعمها وعدم الانتقائية في التعامل مع المرشحين.

موضوعات تهمك:

اتفاق عسكري لفض النزاع جنوب ليبيا

 

قد يعجبك ايضا