بايدن يغادر نحو أوروبا لتشديد الخناق على روسيا

عبد الرحمن خالد23 مارس 2022آخر تحديث : منذ 9 أشهر
عبد الرحمن خالد
العالممميزة
Ad Space
بايدن

يغادر الرئيس الأمريكي جو بايدن متجهًا إلى أوروبا اليوم الأربعاء للمشاركة في قمة زعماء حلف شمال الأطلسي الناتو ومجموعة السبع ويلقي كلمة أمام قادة الاتحاد الأوروبي.

ويهدف بايدن من تلك الجولة تنسيق رد فعل إضافي للغرب على الوضع في أوكرانيا حيث قال مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك ساليفان خلال بيان من البيت الأبيض أن الرئيس يتجه إلى أوروبا من أجل البناء على الوحدة المذهلة التي بنوها مع الحلفاء والشركاء والتشاور بشأن الخطوات التالية.

ويتجه بايدن إلى بروكسل في بداية الجولة حيث تنعقد قمة قادة الناتو يوم غدا الخميس ثم يعقد اجتماع المجلس الأوروبي يومي 24 و25 مارس، حيث من المتوقع أن يلتقي بايدن كلمة هناك كذلك من المزمع عقد اجتماع لزعماء مجموع السبع الكبرى غدًا.

وقال ساليفان، أن الرئيس سيحضر القمة الطائرة لقادة الناتو واجتماع قادة الدول الصناعية الكبرى، ويوجه رسالة إلى قادة الدول الأعضاء الـ27 في الاتحاد الأوروبي أثناء اجتماع المجلس الأوروبي.

وخلال تلك الاجتماعات سيتم طرح قضية المساعدات العسكرية لأوكرانيا والضغط على روسيا بمزيد من العقوبات سواء من خلال تطوير تدابير جديدة أو تشديد الإجراءات القائمة، وبحسب ساليفان سيعلن عن عمل تعزيزي مشترك يختص بأمن الطاقة الأوروبي وتقليل الاعتماد الأوروبي على روسيا في هذا الشأن.

وذكر ساليفان أن بايدن يخطط مع الشركاء لإعلان عقوبات جديدة ضد روسيا دون أن يحدد مع أي من الشركات سيتم فرض تلك العقوبات.

وينتقل لاحقًا من بروكيل إلى بولندا حيث يلتقي هناك بالعسكريين الأمريكيين ومع خبراء في مجال المساعدات الإنسانية وكذلك سيلتقي الرئيس البولندي أندريه دودا، وكان الأخير قد صرح أمس في إفادة صحفية في بوخارست أنه قد آن أوان الحديث بصوت مرتفع عن قانون روسيا الناتو بشأن العلاقات بين الجانبين ويجب على الناتو التوقف كذلك عن ذكر قانون 1997 وبنوده وأي التزامات ناشئة عنه.

موضوعات تهمك:

روسيا: أميركا تعمدت تأخير تدمير أسلحتها الكيميائية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة