امين المهدي المعارض الشجاع.. كيف نعاه محبوه

امين المهدي المفكر المصري المعارض، أشعل مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد وفاته بساعات، حيث توفي المفكر الشجاع بعد عدة أيام من الافراج عنه من السجن بسبب مواقفه المعادية للنظام في مصر، وقد تم نقله إلى إحدى المستشفيات الخاصة جراء تدهور حالته الصحية إلا أن المنية وافته بعد نقله للمستشفى بساعات قليلة.

المفكر اليساري المصري امين المهدي الذي توفي بعد خروجه من السجن مباشرة، اشعل ثورة من التعاطف والحزن عليه بعد أن وافته المنية، حيث حمل النشطاء مسؤولية وفاته على السلطات التي اعتقلته وهو يعاني من المرض، والشيخوخة.

المهدي هو أحد المفكرين اليساريين المختصين بشؤون الجماعات الإسلامية والصراع العربي الإسرائيلي، وله عدد من المؤلفات أبرزها كتاب “الجزائر بين العسكريين والأصوليين”، و”العرب ضد العالم – الأيديولوجيات الشمولية واللاهوت العربى الإسلامي”، وكتاب “الثورة المصرية بين القلعة والمعبد” والعديد من المقالات والمؤلفات الأخرى.

ولد المهدي في حي الدقي بالقاهرة في عام 1937، عمل في بداية حياته في مجال الناشر حتى وصل إلى إدارة مطابع أخبار اليوم، قبل أن يتركها ليؤسس دار النشر العربية في الثمانينيات التي أغلقها قبل عقدين بسبب ضغوطات أمنية عانى منها نظرا لآرائه السياسية المعارضة.

كان ناشطا في دعم المقاومة في لبنان وكان من بين المشاركين في كسر الحصار خلال الاجتياح الصهيوني للبنان عام 1982.

حاول قبل وفاته تأسيسي حركة وطنية معارضة جديدة يعمل من خلالها عدد كبير من الشخصيات السياسية داخل البلاد، والتي كانت تسمى حركة “قادرين”.

اعتقل امين المهدي مؤخرا في سبتمبر الماضي قبل أن يتم إطلاق سراحه ويتوفى بعدها بأيام، عن عمر يناهز الـ83 عاما.

وفاة امين المهدي في تويتر

نعى المفكر الراحل عدد ضخم من النشطاء السياسيين والمفكرين والشخصيات العامة، وقد طالبت جمعيات حقوقية عدة بتشكيل لجنة للتحقيق في وفاة المهدي بعد خروجه من السجن بأيام وسبب الوفاة في هذا التوقيت تحديدا.

وكتب أحد المعزين على تويتر: “مات أمين المهدي بعد ايام من الإفراج عنه والتشخيص الطبي خلل في جميع وظائف الجسم ؛  كم من متهم برئ وكم من اشاعات طالته؛ عليه رحمة الله”.

بينما قال آخر: “وداعا المفكر الشجاع امين المهدي”، أما آخر فقد كتب: “ما علاقة السجون بموت المعارضين الذين يدخلونها؟”.

ولم تعلق أسرة المهدي على التقارير التي تناولت أسباب وفاته.

موضوعات تهمك:

اللواء عادل سليمان بطل الحرب والمعارض “الإخواني” تعرف عليه

قد يعجبك ايضا