القوات الجوية الأفغانية تضرب مستشفى جنوبي البلاد

أعلن مصدر طبي أفغاني مساء السبت، أن القوات الجوية الأفغانية قصفت مستشفى، مما أسفر عن مقتل شخص وإصابة ثلاثة آخرين.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية عن رئيس مستشفى أريانا التخصصي، محمد دين ناريوال، قوله أن المستشفى الواقع جنوب غربي أفغانستان تعرض لقصف جوي من القوات الجوية الأفغانية.

وأضاف أن المستشفى تعرض للاستهداف حيث ان الجيش اعتقد طأ أن مقاتلي حركة طالبان يتلقون العلاج فيه.

وأوضح أن المسؤولين الحكوميية بالمنطقة أبلغوه أن المستشفى استهدف بناءا على معلومات من وزارة الدفاع تفيد أن المستشفى كان به عناصر من طالبان، مشيرا إلى أن ما قيل أن هناك خطأ وقع وأنهم تلقوا معلومات مغلوطة بأن عناصر من حركة طالبان داخل المستشفى وأن أعضاء الحركة كانوا في الواقع يتلقون العلاج في مستشفى آخر بالمدينة.

وذكر ناريوال أن الأطباء أجروا عمليتين جراحيتين خلال اليوم السابق ولكن مع اشتداد الاشتباكات خفض المستشفى عدد العاملين فيه إلى الحد الأدنى، ولا يزال اثنان من المرضى في المستشفى مع عدد من الممرضين ومرافقي المريضين.

وأكد رئيس مجلس الولاية عطا الله أفغان أن القوات الجوية الأفغانية قصفت المستشفى وان شخصا واحدا قتل وجاءت الضربة الجوية، بالتزامن مع توغل طالبان في المدينة بعد معارك شرسة ضد قوات الدفاع والأمن الوطني الأفغانية.

موضوعات تهمك:

القوات الروسية تتجهز على الحدود مع أفغانستان

قد يعجبك ايضا