الفيضة الصغرى تضرب شمال مصر

سقطت الأمطار الغزيرة على سواحل محافظة الإسكندرية شمال مصر اليوم الخميس، مع انخفاض درجات الحرارة حيث وصلت إلى حد الصقيع مع نشاط واسع للرياح وذلك في ثالث أيام الفيضة الصغرى التي تضرب البلاد.

وتأتي موجة الطقس المضطرب بالتزامن مع ثالث أيام نواة الفيضة الصغرى في الوقت الذي أعلنت فيه المحافظة رفع حالة الطوارئ للتعامل مع تداعيات النوة،

من جهتها نفت مديرة مركز الاستشعار عن بعد بهيئة الأرصاد العامة إيمان شاكر، وجود تأثير على الملاحة البحرية حتى يوم السبت المقبل، مؤكدة أن الاضطراب الكامل في حركة الملاحة البحرية يأتي اعتبارا من يوم الأحد المقبل، مضيفة خلال تصريحات صحفية مساء اليوم الخميس، أن امواج البحر المتوسط وصل ارتفاعها إلى 5 أمتار يومي الأحد والاثنين المقبلين، مشيرة إلى تسبب المنخفض الجوي الذي تتعرض له البلاد في حالة عدم الاستقرار الجوية.

وكان محافظ الاسكندرية قد قرر اليوم الخميس تعطيل الدراسة للطلاب والمعلمين لاتاحة الفرصة لرجال الصرف الصحي سحب المياة الناتجة عن الأمطار الشديدة، ودفعت شركات الصرف الصحي بالأحياء السكندرية عددا من سيارات الكسح لسحب المياه المتراكمة في عدد من الشوارع والأنفاق خاصة في المناطق الساخنة التي تتعرض لتراكم المياه دائما.

وأعلنت الأجهزة التنفيذية وشركة الصرف الصحي بالإسكندرية رفع درجة التأهب والاستعداد القصوى وحالة الطوارئ للتعامل مع حالة الطقس المضطرب.

موضوعات تهمك:

صورة بالأقمار الصناعية تكشف مدى حالة الطقس في مصر

قد يعجبك ايضا