الصدر يعلق على محاولة اغتيال الكاظمي

علق زعيم التيار الصدري في العراق، رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر اليوم الأحد، على محاولة اغتيال رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي، الفاشلة.

ووصف الصدر المحاولة بالعمل الإرهابي مؤكدا أنها استهدافا للشعب العراقي كله.

وكتب في تغريدة عبر حسابه بموقع تويتر: “العمل الإرهابي الذي استهدف الجهة العليا في البلاد، لهو استهداف واضح وصريح للعراق وشعبه، ويستهدف أمنه واستقراره”.

وأضاف: هذا التفجير يحاول “إرجاعه (العراق) إلى حالة الفوضى لتسيطر عليه قوى اللادولة، ليعيش العراق تحت طائلة الشغب والعنف والإرهاب، فتعصف به المخاطر وتدخلات الخارج من هنا وهناك”.

وأشار إلى أنه على الجيش والقوى الأمنية الأخذ بزمام الأمور على عاتقها لكي يتعافى العراق ويعود قويا.

وكان مصطفى الكاظمي قد تعرض لمحاولة اغتيال فجر اليوم الأحد، حيث تم استهدافه بطائرة مسيرة في منزله بالمنطقة الخضراء، وفقا لخلية الإعلام الأمني.

وعلق الكاظمي على الحادث عبر حسابه بموقع تويتر قائلا: “كنت وما زلت مشروع فداء للعراق وشعب العراق، صواريخ الغدر لن تثبط عزيمة المؤمنين، ولن تهتز شعرة في ثبات وإصرار قواتنا الأمنية البطلة على حفظ أمن الناس وإحقاق الحق ووضع القانون في نصابه”.

موضوعات تهمك:

“اغتيال الكاظمي”.. تفاصيل جديدة تكشف لأول مرة

قد يعجبك ايضا