السلطات التركية تلاحق من نشروا تغريدات مسيئة

الشرطة التركية

أعلنت السلطات التركية، ملاحقة 25 شخص بسبب تغريدات مسيئة، على مواقع التوصل الاجتماعي حول زلزال إزمير.

وقال نائب وزير الداخلية محترم إينجه أنه تم اعتقال 6 أشخاص نشروا ضغائن وكراهية بما يتعلق بزلزال أزمير.

وأضاف في تدوينة عبر تويتر، أن من يواصلون نشر ضغائنهم وكراهيتهم على مواقع التواصل الاجتماعي سيتم ضبطهم، وحدات المديرية العامة للامن رصدت 37 تدوينة وتم اتخاذ إجراءات بحق 25 شخصا وهناك 6 من بينهم أصبحوا رهن الاعتقال.

وفي وقت سابق أعلنت إدارة شرطة غازي عنتاب اعتقال شخص نشر مقطع فيديو سلبيا عبر موقع تويتر، حول الزلزال الذي وقع في إزمير.

ورفعت دعوى ضد المعتقل بتهمة التحريض على الكراهية والعداوة أو إذلال الجمهور، حيث كانت مديرية أمن إزمير قد حذرت يوم الجمعة من أنها ستلاحق من ينشرون تصريحات سلبية حول زلزال أزمير.

يذكر ان مواقع التواصل الاجتماعي في تركيا تخضع لرقابة مشددة من قبل السلطات وعادة ما يتم اعتقال مغردين بسبب تدويناتهم.

وكان قد تم البدء في سريان قانون جديد يفرض غرامات على منصات التواصل الاجتماعي إذا ما لم تعين ممثلا عنها في تركيا لتلقي طلبات الحكومة حول المحتوى المنشور.

موضوعات تهمك:

مصر تعزي تركيا في ضحايا الزلزال

بريطانيا تعلن استعدادها لمساعدة تركيا واليونان

قد يعجبك ايضا