الرئيس الجزائري يوجه رسالة للشعب قبيل التصويت

وجه الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون، رسالة إلى الشعب الجزائري بمناسبة ذكرى اندلاع ثورة التحرير، وذلك قبل ساعات من التصويت على التعديل الدستوري.

وقال تبون في رسالته أن الشعب سيكون مرة أخرى على موعد مع التاريخ من أجل التغيير الحقيقي والمنشود اليوم الأحد، من خلال الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور من أجل التأسيسي لعهد جديد يحقق آمال الأمة وتطلعات الشعب الكريم لدولة قوية وعصرية وديمقراطية.

ودعا 25 مليون جزائري للتصويت على تعديل دستوري من أجل التأسيسي لعهد جديد ولدعم مطلق لمبادرة الرئيس تبون الساعي إلى طي صفحة الحراك الذي عارض وجوده بالسلطة بالأساس قبل اجراء الانتخابات.

ويتم الاستففتاء في ظل غياب الرئيس وذلك بعد نقلها إلى ألمانيا يوم الأربعاء الماضي لإجراء فحوصات طبية بعد الاشتباه باصابة عدد من الأشخاص في محيطه بفيروس كورونا المستجد.

موضوعات تهمك:

الجزائر تحتفل باليوم الوطني للشجرة 

الرئيس الجزائري يدخل الحجر الصحي لـ”كورونا”

قد يعجبك ايضا