الخصوبة عند رجال العالم في خطر

محمد جابر20 نوفمبر 2022آخر تحديث : منذ شهرين
محمد جابر
الأبحاث الطبية
Ad Space
تراجع الخصوبة
تراجع الخصوبة

كشفت مراجعة محدثة للأدبيات الطبية أن الخصوبة عند الرجال في خطر حقيقي حيث أن عدد الحيوانات المنوية البشرية تراجع بنسبة 50 بالمائة أو أكثر حول العالم خلال الخمسين عامًا الماضية.

وهذا الأمر في حال تأكيد نتائجه واستمر هذا التراجع فإن الجنس البشر مهدد في مهتمته للتكاثر.

ويرى باحثون أن هذا قد يتسبب في تدهور صحة الرجال عمومًا حيث أن جودة السائل المنوي مؤشر هام على الصحة العامة،

وأثارت المراجعة واستناجاتها جدلًا بين خبراء الخصوبة عند الرجال ويقولون أن بعض النتائج حقيية وملحة ولكن البعض الآخر يقولون أنهم غير مقتنعين بتلك البيانات لأن طرق الحسابات قد تغيرت بمرور الزمن وبحيث لا يمكن مقارنتها بشكل دقيق.

وتوافق معظم الباحثون على ان تلك المسألة يلزمها إجراء مزيد من الدراسة، ويعتقد خبراء آخرون أنه رغم مراجعة جيدة إلا أنهم يشككون باستنتاجاتها.

وقد حدث التحليل الأحدث، ما نشر عام 2017 ويتضمن لأول مرة بيانات جديدة من أمريكا الوسطى والجنوبية وآسيا وأفريقيا ونشرته مجلة Human Reproduction Update.

وقام فريق دولي من الباحثين بالبحث في قرابة ثلاثة آلاف دراسة سجلت عدد الحيوانات المنوية لدى الرجل والتي نشرت بين 2014 و2020 وهي سنوات لم يتم تضمينها تحليلهم السابق.

واستبعد باحثون الدراسات التي شملت الرجال الذين جرى تشخيصهم بالعقم فقط وتلك التي تناولت رجال لديهم عدد طبيعي من الحيوانات المنوية وتلك التي اختارت المشاركين في الدراسة بناءًا على تشوهات أو أمراض في الأعضاء التناسلية.

وشملت الدراسات المنشورة باللغة الإنجليزية فقط تلك التي تضم 10 رجال أو أكثر وأولئك الذين تم جمع الحيوانات المنوية لديهم بالطريقة النموذجية وتم عدهم باستخدام جهاز ما يسمى مقياس الكريات.

وفي النهاية استوفت 38 دراسة فقط المعايير المطلوبة وأضافها الباحثون إلى الدراسات المشمولة في مراجعتهم السابقة واستخرجوا بياناتهم التي تم إدخالها في تلك النماذج.

وبشكل عام أكد الباحثون أن عدد الحيوانات المنوية انخفض بشكل مرئي أكثر من 1 بالمائة سنويًا بين عامي 1973 و2018 وخلصت تلك الدراسة إلى أن متوسط عدد الحيوانات المنوية على مستوى العالم قد انخفض بنسبة 52 بالمائة بحلول 2018.

وعندما حصر الباحثون في الدراسة تحليلاتهم بسنوات بعينها وجدوا أن الانخفاض في عدد الحيوانات المنوية يبدو أنه يتسارع من متوسط 1.16 بالمائة سنويًا بعد عام 1973 إلى 2.64 بالمائة سنويًا بعد 2020.

كما انخفض متوسط عدد الحيوانات المنوية من 104 ملايين إلى 49 مليون لكل مليلتر بين عامي 1973 و2019 ويعتقد أن عدد الحيوانات المنوية الطبيعي يزيد عن 40 مليون لكل مليلتر.

ويرى الباحث الرئيسي في الدراسة أنهم لا يملكون بيانات كافية من مناطق مختلفة كي يتمكنوا من التأكد مما إذا كان متوسط عدد الحيوانات المنوية في بعض الدول أقل من غيرها أو إذا كان عدد الحيوانات المنوية يتراجع بشكل أسرع في مناطق بعينها وتضمن البحث معطيات من 53 دولة.

وقال أحد الخبراء أن محاولة إجراء النوع من الدراسة في نهاية المطاف محفوفًا بالأزمات التي ستعقد النتائج ولن تجعلها الأكثر دقة.

موضوعات تهمك:

الكفاح من أجل المساواة في الخصوبة

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة