الجيش الليبي يعلن احتمالية نشوب حرب جديدة

أعلن الجيش الليبي التابع لحكومة الوحدة الوطنية في طرابلس، أن هناك احتمال نشوب حرب جديدة البلاد بناءا على إشارات متكررة، مؤكدا استعدادها لذلك.

وقالت غرفة العمليات المشتركة بالمنطقة الغربية بإمرة اللواء أسامة الجويلي في بيان لها، أنهم يرفضون وبشكل قاطع رسائل اللجنة 5+5، الموجهة للبعثة الأممية والمجلس الرئاسي والحكومة التي طلبت تجميد الاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي أبرمتها الحكومة الشرعية السابقة.

وأضافت أن الاتفاقية مع أنقرة جاءت بناءا على طلب من حكومة معترف بها دوليا للمساعدة في صد العدوان على طرابلس، والذي كان يريد إنهاء الدولة المدنية وهذه الاتفاقية معلنة لكن بما يخص روسيا ودول أخرى متواجدة على أرض ليبيا فإنها تنفي تواجدها ولا تقر بأي اتفاقية مع الأطراف الليبية.

وأوضح البيان أن تعيين وزير للدفاع من اختصاص المجلس الرئاسي والحكومة وليس من اختصاص اللجنة المذكورة، داعيا البعثة الأممية للضغط على لجنة الحوار.

وأشار إلى أن هناك إشارات متكررة لإمكانية اندلاع حرب مجددا، حيث أن هناك طرف لا يزال يرى أن الحرب هي خياره المفضل، متابعا: “فلتكن الحرب والسلام على من اتبع الهدى”.

موضوعات تهمك:

تعذيب وابتزاز بحق مهاجرين سوريين في ليبيا

قد يعجبك ايضا