الجيش السوداني يحل مجلس إدارة الشركات الحكومية

أعلن التلفزيون السوداني الرسمي، اليوم الجمعة، أن الجيش السوداني أقدم على حل جميع مجالس إدارة الشركات الحكومية والمشاريع الزراعية القومية.

تأتي تلك الخطوة الجديدة من محاولة العسكريين إحكام سيطرتهم على البلاد بشكل منفرد، بعد انقلاب قائد الجيش عبدالفتاح البرهان على المكون “المدني – الثوري” في السلطة الانتقالية.

وانقلب الجيش للمرة الثالثة على المكون المدني الثوري في الخامس والعشرين من أكتوبر، وأعقب ذلك ضغوطات دولية متصاعدة تطالب بإعادة الجماعة المدنية للسلطة من جديد، كما طالبت جهات دولية ومحلية بإطلاق سراح المعتقلين من شخصيات سياسية ومعارضة للسلطة.

ولم يذكر التلفزيون الحكومة مزيد من التفاصيل حول حل مجالس إدارة الشركات الحكومية.

كان من المفترض أن يتقاسم الجيش والمدنيين السلطة حتى انتخابات تحل نهاية عام 2023 لكن المكون العسكري أنهى الاتفاق بانقلابه على المدنيين، وقام باعتقال رئيس الحكومة قبل أن يضعه تحت الإقامة الجبرية، كما اعتقل عدد من القادة السياسيين والحزبيين في البلاد.

موضوعات تهمك:

بيان رباعي يطالب الجيش السوداني بإنهاء انقلابه

قد يعجبك ايضا