الاتحاد العمالي اللبناني يعلن الإضراب والسلطة تشارك

أعلن الاتحاد العمالي اللبناني عن الدخول في إضراب عام غدا الخميس ضد السلطة الحاكمة، لكن في الوقت ذاته أعلنت الأحزاب السياسية التي تتقاسم حكم لبنان مشاركتها في الإضراب، في مفارقة أثارت سخرية الآلاف.

وقال رئيس الاتحاد العمالي اللبناني بشارة الأسمر، أن الاتحاد سيقوم بتحركات الخميس حيث سيكون هناك تجمعات في مختلف المناطق اللبنانية التي سترفع صوتها عاليا، مؤكدا ان العنوان الرئيس هو تشكيل حكومة إنقاذ.

وأضاف الأسمر أنهم ليسوا هواة قطع طرق لكنهم يريدون أن يرفعوا الصوت حيث يمارس القتل من دون رصاص ضد الشعب اللبناني.

وأعلنت عدة نقابات أن نقابات عمال ومستخدمي منشآت النفط في الزهراني ونقابة مستخدمي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ونقابة موزعي المحروقات واتحاد نقابات قطاع التأمين والضمان ونقابة موظفي وعمال صوامع الحبوب في مرفأ بيروت ونقابة عمال النقل المشترك، مشاركتها في الاضراب.

لتعلن الأحزاب السياسية التي تحكم لبنان مشاركتها في الإضراب وقال المكتب العمالي في التيار الوطني الحر واللجنة المركزية للإعلام في التيار أنه ملتزم بدعوة الاتحاد العمالي للإضراب.

ودعا الحزب التقدمي الاشتراكي للالتزام بالإضراب داعيا إلى مشاركة واسعة في التحرك الذي سيقيمه في منطقة الشوف، بينما أعلنت حركة أمل وتيار المستقبل تأييدهما للإضراب.

موضوعات تهمك:

اتلاف أطنان حليب الأطفال في لبنان وسط أزمة نقصانه

قد يعجبك ايضا