الإسكندرية.. حبس المتهم بقتل والديه

قررت نيابة باب شرق في محافظة الإسكندرية شمالي مصر، اليوم الأحد، حبس متهم بقتل والديه المسنين أربعة أيام على ذمة التحقيقات، بعد اتهامه بقتل والده “عباس.س” موظف على المعاش، وزوجته “نجاة. ع”، ويبلغان من العمر 81 و80 عاما على التوالي.

واتهم العامل بقتل والديه باستخدام سلاح أبيض حيث عثر على جثتهما داخل المنزل الكائن بمنطقة الحضرة الجديدة.

وقررت النيابة حبسه أربعة أيام على ذمة التحقيق، بعد إلقاء ضباط وحدة مباحث قسم باب شرق، القبض على المتهم أمس السبت حيث أمرت باستمرار التحريات حول ملابسات الحادث ومدها بتقرير الأدلة الجنائية الخاص برفع البصمات وآثار الجريمة وتقارير الصفة التشريحية وتفريغ تسجيلات كاميرات المراقبة الموجودة بالمنطقة.

وقد قرر المحامي العام الأول لنيابة شرق الإسكندرية تسليم جثامين الضحايا لذويهما لمواراتهما الثرى بمقابر الأسرة بمسقط رأسهما داخل قرية شباش عمير التابعة لمركز قلين محافظة كفر الشيخ، وذلك مع ضبط ابنهما حيث تشير الاتهامات الأولية إليه.

وفي التحقيقات تحدث شقيق المتهم وزوجته عن خلافات بين زوجها ووالديه مؤكدة أن شقيقها ذهب إليهما لمعاتبتهما وهو في حالة غضب، وقالت شقيقة الجاني أنها أرسلت حفيد الضحيتين للاطمئنان عليهما لكنه لم يتلقى أي إجابة منهما ليتفاجأ بعد ذلك أنهما قتلا.

وتحدث الجيران في محضر الشرطة عن أن نجل القتيلين وراء الجريمة بعد خلافات نشبت بينهما بسبب زوجته حيث ذكروا مواصفات رجلا تتشابه مع نجل القتيلين كان يهرع مهرولا من العقار وتصادف رؤيته من جانب سيدات بالمنطقة.

وكان مساعد وزير الداخلية قد تلقى أمس السبت اخطارا بمقتل مسن وزوجته في مسكنهما.

موضوعات تهمك:

العثور على جثتي طالبين مشنوقين وسط الإسكندرية

قد يعجبك ايضا