الأمم المتحدة: أفغانستان بحاجة لـ5 مليارات دولار 2022

طالبت الأمم المتحدة اليوم الثلاثاء، مبلغا قياسيا قيمته 5 مليارات دولار لتمويل المساعدات إلى أفغانستان هذا العام، وتأمين مستقبل أفضل لبلد يعيش على شفا الانهيار الانساني.

وقالت الأمم المتحدة في بيان لها أن تمويل خطتها الجديدة يتطلب 4.4 مليارات دولار من الدول المانحة لتوفير الاحتياجات الإنسانية في أفغانستان لهذا العام في أكبر مبلغ تطلبه المنظمة لدولة واحدة، بحسب مراقبين.

يضاف لهذا المبلغ، 623 مليون دولار مساعدات للاجئين الأفغان الذين فروا من بلدهم إلى دول مجاورة.

وأوضحت أن 22 مليون شخص داخل أفغانستان و5.7 مليون أفغاني نزحوا إلى بلدات مجاورة بحاجة إلى مساعدات ضرورية هذا العام.

وقال مساعد امين عام الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارتن جريفث أن كارثة إنسانية شاملة ترخي بظلالها، مؤكدا أن رسالته العاجلة لا تغلقوا الباب بوجه الشعب الافغاني.

وتابع: “عليكم المساعدة لتجنب انتشار الجوع والمرض وسوء التغذية والموت في النهاية”.

ومن دون تلك المساعدات لن يكون هناك مستقبل لأفغانستان، بحسب جريفيث.

ومنذ أن استولت حركة طالبان المتطرفة على مقاليد الحكم في أفغانستان منتصف أغسطس الماضي، غرق البلد في فوضى مالية وسط ارتفاع التضخم ومعدلات البطالة.

وجمدت واشنطن مليارات الدولارات من أصول أفغانية لديها، وتعرقلت إمدادات المساعدات بشكل كبير، بالإضافة إلى ذلك شهدت أفغانستان في 2021 حفافا هو الأسوأ منذ عقود.

موضوعات تهمك:

أفغانستان.. الطفل الذي سلمته أسرته لضابط أمريكي عاد لأسرته

قد يعجبك ايضا