الأسهم السعودية تتحسن بشكل طفيف

البورصة السعودية

شهدت الأسهم السعودية اليوم الأحد، ارتفاعا طفيفا في مستهل تعاملاتها الأسبوعية، وذلك بارتفاع المؤشر العام للسوق بنحو 1.6 بالمائة بدعم من قطاعات البنوك وشركات البتروكيماويات، وفقا لتقارير.

وجاء في تقرير لصحيفة الاقتصادي السعودية المحلية، فإن الأسهم السعودية شهدت ارتفاعا بنسبة 1.59 بالمائة، حيث تداول السوق السعودي عند مستوى 7160 نقطة، وارتفع المؤشر 112 نقطة.

وتتداول أسهم بنك الرياض بارتفاع بلغ 3.66 بالمائة، والسعودي الفرنسي بـ0.34 بالمائة، والسعودي البريطاني 3.49 بالمائة، ومجموعة سامبا المالية بـ 1.02 المائة، وبنك الراجحي بـ 1.96 بالمائة.

بينما ارتفع سهم شركة البتروكيماويات السعودية سابك بقيمة 0.86 بالمائة، بينما ارتفع عملاق النفط السعودي أوبك بنسبة 0.15 بالمائة فقط، ليتم تداوله عن 33 ريال سعودي وهو ما يعادل 8.8 دولار أمريكي.

يأتي ذلك التحسن الطفيف في ظل عودة الحياة لطبيعتها تدريجيا في المملكة العربية السعودية، بينما من المنتظر ان يتم زيادة عدد ساعات العمل، بداء من اليوم الأحد، حيث يبدأ من السادسة صباحا وحتى الثامنة مساءا.

وتعيش المملكة حاليا المرحلة الثانية من عودة الحياة الطبيعية مجددا، والتي تشمل عودة الموظفين للعمل واستئناف الرحلات الجوية داخليا فقط، وفتح طلبات المطاعم والمقاهي الداخلية، مع استمرار إجراءات احترازية مفروضة على المواطنين.

موضوعات تهمك:

إجراءات مؤلمة في السعودية بسبب أزمة فيروس كورونا

وكالة موديز تصنف السعودية سلبية وقوة المملكة نزولية