الأزمة القيمية الكونية وصحوة الضمير الآنية

الأزمة القيمية الكونية وصحوة الضمير الآنية

هل سيتم التعامل مع البشر جميعاً على أنهم يمتلكون القيمة ذاتها التي لا بد وأن تُقدر وتُحترم؟

هل ستكون حركة مناهضة العنصرية مقدمة لتحوّل فكري يرسخ القيم الإنسانية ويركز على قيمة الإنسان كإنسان؟

استغلت التيارات القومية المتطرفة والعنصرية المتشددة الصعوبات التي أفرزتها وصول دفعات كبيرة من اللاجئين لتغذية التعصب.

* * *

بقلم: عبدالباسط سيدا

الأزمة القيمية الكونية وصحوة الضمير الآنية

* عبد الباسط سيدا كاتب وأكاديمي سوري

المصدر: القدس العربي

موضوعات تهمك:

العنصرية.. خطيئة خليجية أم عالمية؟

مرض العنصرية المقيتة