الأردن يفتح المساجد والكنائس بعد إغلاقها بسبب كورونا 

أعلنت السلطات الأردنية، اليوم الخميس، أنها ستعيد فتح المساجد والكنائس، أمام المصلين مرة أخرى اعتبارا من شهر يونيو المقبل، وذلك بعد إغلاق دام أكثر من شهرين ضمن إجراءات مواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقال وزير الدولة الأردنية لشئون الإعلام، أمجد العضايلة خلال مؤتمر صحفي: إنه “تقرر إعادة فتح المساجد والكنائس اعتبارا من الجمعة 5 يونيو المقبل وفق ضوابط ومعايير السلامة العامة”.

وأضاف العضايلة “ندرس تعديل الحظر الشامل بما يسمح للمواطنين بالوصول الى المساجد سيرا على الأقدام” وقت صلاة الجمعة.

من جهته، قال وزير الأوقاف محمد الخلايلة إنه “كخطوة أولى نبدأ بصلاة الجمعة فقط، كفريضة لا تجوز إلا بالمسجد ضمن ضوابط السلامة العامة”.

وطالب الوزير من كل مصلٍ ضرورة إحضار سجادة خاصة للصلاة وأن يرتدي كمامة، داعيا كل شخص لديه أعراض مرضية وسيرة مرضية ألا يأتي إلى المسجد.

وفي سياق متصل، أكد مطران الأردن للروم الأرثوذكس، خريستوفورس عطالله، إن الكنائس ستفتح أبوابها أمام المصلين اعتبارا من يوم الأحد الموافق 7 يونيو المقبل.

وأضاف قائلا: “من يشعر بأي أعراض مرضية نطلب منه عدم الحضور إلى الكنيسة”، مطالبا “كبار السن بالبقاء في البيوت”.

وبحسب الأرقام الرسمية، فإن وزارة الصحة الأردنية، سجلت 728 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، و9 وفيات حتى اليوم.

قديهمك أيضا:

لليوم الثامن على التوالي.. الأردن خالي من إصابات كورونا

ارتفاع عدد إصابات كورونا في إسرائيل