استقالة وزير داخلية تشيلي بسبب وحشية الشرطة

قالت وسائل إعلام في تشيلي، اليوم الأربعاء، أن وزير الداخلية فيكتور بيريز استقال من منصبه بعد ثلاثة أشهر فقط من تسلمه هذا المنصب.

وأوضحت وكالة رويترز للانباء نقلا عن مصادر داخلية تشيلية أن استقالة بيريز جاءت وسط تحركات من البرلمان من أجل الإطاحة بع مع تصويت مجلس النواب لصالح توجيه اللوم إليه ومحاكمته في وقت سابق.

وواجه الوزير التشيلي انتقادات واسعة بسبب تعامله مع إضراب سائقي الشاحنات ووحشية الشرطة مع احتجاجات انطلقت في وقت سابق.

وقال بيريز أن الإجراءات المتبعة تهدف لخلق عقبات أمام الحكومة وأن استقالته تأتي لمنع مثل ذلك الإصرار.

وكانت بعض الاحتجاجات قد شهدت عنفا مفرطا من الشرطة، بالإضافة إلى رد فعل من المتظاهرين أدى لاشتباكات تسببت في إصابة عدد من المواطنين.

كما أقدم بعض المحتجين على إحراق كنائس ونهب المتاجر ونشر حواجز بدافع السرقة.

موضوعات تهمك:

تشيلي: المحتجون يواجهون الشرطة قبل الاستفتاء

قد يعجبك ايضا