احتجاجات في البرازيل تطالب بمساءلة الرئيس

محمد جابر25 يوليو 2021آخر تحديث : منذ سنتين
محمد جابر
العالم
Ad Space
احتجاجات

تظاهر الآلاف من البرازيليين في شوارع عدة مدن خلال ساعات مساء السبت، في احتجاجات تطالب بمسائلة الرئيس اليميني جايير بولسونارو بعد الكشف عن فضائح فساد تتعلق بجائحة كورونا.

وتأتي احتجاجات يوم السبت للمرة الثانية على الأقل هذا الشهر التي يخرج فيها البرازيليون إلى الشوارع في عدة مدن من أجل معارضة الرئيس.

وكانت تقارير قد تحدثت الأيام الماضية عن ان وزارة الدفاع البرازيلية أبلغت الكونغرس بأن انتخابات العام المقبل لن تجري دون تعديل نظام الاقتراع الإلكتروين في البلاد من أجل أن تتضمن بطاقة اقتراع لكل صوت.

كان بولسانارو قد صرح مرات ليؤكد أن النظام الحالي قد يعاني من تزوير النتيجة في الانتخابات في مزاعم نفتها الحكومة، بينما يريد الرئيس اليميني التمسك بالسلطة لفترة جديدة في وقت يتوقع فيه أن يواجه منافسة شرسة من خصومه السياسيين خاصة الرئيس اليساري السابق لويس إيناسيو لولا دا سيلفا، بينما تقول استطلاعات مبكرة أن بولسونارو من المتوقع أن يخسر أمام دا سيلفا بفارق كبير.

موضوعات تهمك:

غالبية المواطنين يؤيدون مساءلة الرئيس البرازيلي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة