اجتماع بين السيسي وآبي أحمد وحمدوك حول سد النهضة

أعلنت تقارير صحفية، اليوم الاثنين، عودة المفاوضات الثلاثية بين مصر والسودان وإثيوبيا حول مشروع سد النهضة الإثيوبي، برعاية إفريقية، غدا الثلاثاء.

وقالت التقارير نقلا عن رئيس جنوب إفريقيا أن المفاوضات الشاملة بين قادة الدول الأطراف في مفاوضات سد النهضة، الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، ورئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، ورئيس وزراء السودان عبدالله حمدوك، سيتم استئنافها غدا الثلاثاء 27 أكتوبر، بعد توقف لمدة سبعة أسابيع.

ورحب الرئيس الجنوب إفريقي رامافوزا، بالتزام الأطراف بالتفاوض وفق روح التعاون وحسن النوايا.

وكانت وكالة الأنباء السودانية الرسمية، سونا قد اعلنت عن اجتماع بين وزراء الخارجية والري في الدول الثلاث غدا برعاية الاتحاد الإفريقي، مؤكدا أن الاجتماع سيكون لبحث سبل استئناف المفاوضات الثلاثية حول سد النهضة الإثيوبي وذلك بدعوة من دولة جنوب إفريقيا رئيس الدورة الحالية للاتحاد.

وتأتي تلك المفاوضات بعد أيام من دعوة أمريكية على لسان الرئيس ترامب للدول الثلاث للعمل على توصل حل ودي للخلاف بشان سد النهضة، محذرا في الوقت ذاته أديس أبابا من أن القاهرة قد تقوم بتفجير السد ولا يمكن لومها على ذلك.

موضوعات تهمك:

السيسي يعلن تمديد حالة الطوارئ في مصر

قد يعجبك ايضا