اتفقت “أوبك+”… فهل تطوي الرياض وأبوظبي صفحة الخلافات؟

هل طيّ خلافات الرياض وأبوظبي داخل تحالف “أوبك+” يعني طيّ الخلافات الاقتصادية الأخرى التي تعمقت مؤخرا؟

السعودية تخطط لأن تكون العاصمة الاقتصادية الأولى في المنطقة بحلول عام 2030، وهو ما يهدد مكانة دبي الاقتصادية.

الإمارات ستكافح للبقاء الوجهة المفضلة للمستثمرين الأجانب، وفي المقابل، ستواصل الرياض خطتها الاقتصادية الواردة في رؤية 2030

خلافات الدولتين الخليجيتين ستتواصل وربما ستتعمق أكثر لأسباب سياسية تتعلق بتباين وجهات النظر وأسباب اقتصادية كالتنافس على جذب أموال وسياحة وشركات دولية.

* * *

بقلم: مصطفى عبدالسلام

أوبك+

* مصطفى عبد السلام كاتب صحفي اقتصادي

المصدر: العربي الجديد

موضوعات تهمك:

الخوف من تضخم الأسعار

قد يعجبك ايضا