اتحاد الشغل التونسي يؤكد ثقته بقيس سعيد

أعلن اتحاد الشغل التونسي أكبر منظمة عمالية لها ثقل مجتمعي وسياسي، ثقته الكاملة في قرارات رئيس تونس قيس سعيد داعيا لتغيير النظام السياسي القائم.

وقال الأمين العام المساعد في اتحاد الشغل التونسي حفيظ حفيظ، في تصريحات إذاعية أن الاتحاد يثق في قرارات الرئيس قيس سعيد الاستثنائية وينتظرون كشف خريطة طريق واضحة والإسراع في تشكيل حكومة جديدة.

وأكد حفيظ على أن مواقف الاتحاد والرئيس التونسي قيس سعيد تقاطعت من أجل مصلحة تونس.

وأضاف الامين المساعد العام قائلا أن تغيير النظام السياسي أصبح ضرورة واستكمال تشكيل الحكومة أيضا اليوم قبل الغد يمكن الاتحاد من متابعة استحقاقاته الاجتماعية.

وأوضح أنه في ظل غياب حكومة فاعلة لا يمكن متابعة إنفاذ الاتفاقيات الشغلية في الاتحاد من تعيينات ومنح ومتابعة ملفات وظيفية.

وأشار إلى أنه على الرغم من استحقاقات العمال التي تربطه فاتحاد الشغل ينتظر تشكيل الحكومة ويرفض العودة لما كانت الأمور عليه قبل يوم 25 يوليو الماضي.

وكان اتحاد الشغل قد دعا يوم الثلاثاء إلى تشكيل حكومة مصغرة ذات مهام محددة في أسرع وقت.

وأشار رئيس الاتحاد إلى وجوب ان تكون هناك حكومة ويكون المسؤول عنها رجل لها أبعاد اقتصادية وكفاءة ومشهود له في فهم الواقع الاقتصادي.

موضوعات تهمك:

الرئيس التونسي يقيل 3 ولاة

قد يعجبك ايضا