إيران تصدر اول تعليق على استهداف مفاعل ديمونا

أصدر مسؤول عسكري إيراني، اليوم الخميس، تعليقا على انفجار صاروخ قرب مفاعل ديمونا التابعة للاحتلال الإسرائيلي في صحراء النقب خلال ساعات الليلة الماضية.

وقال المسؤول بالحرس الثوري الإيراني، تعليقا على سقوط الصاروخ قرب المفاعل النووي، أن من يقوم بأعمال شريرة عليه أن يتوقع أن تنقلب عليه.

وأضاف معاون شؤون التنسيق في الحرس الثوري الإيراني محمد رضا نقدي أن “إسرائيل حاولت أن تغطي على ما يحدث لكن الانفجارات كانت أوضح من أن يتم إخفاءها”.

وأوضح في تصريحات نقلها التلفزيون الرسمي، وفقا لوكالات أنباء، أن الإسرائيليين سعوا لتغطية تلك الأحداث التي وقعت الليلة الماضية إلا أن الجميع شاهد ما حدث، مشيرا إلى أن من يقوم بأعمال شريرة تنقلب عليه تلك الشرور، ولا يمكن أن يتم اخفاء ما حدث وصوت الانفجارات التي سمعها وشاهدها مئات الآلاف في فلسطين المحتلة.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد أعلن بعد منتصف الليلة الماضية أن صاروخا سقط من سوريا في صحراء النقب، بينما قال شهود عيان أن الصاروخ سقط قرب مفاعل ديمونا النووي.

بينما قالت مصادر محلية سورية أن جيش الاحتلال قصف مناطق سيطرة المليشيا الإيرانية وقوات النظام الموالي لها ردا على الصاروخ.

موضوعات تهمك:

هجوم بالصواريخ على مفاعل ديمونا الإسرائيلي

 

قد يعجبك ايضا