إلهان عمر تدعو لمحاسبة نائبة وصفتها بالجهادية

وجهت المشرعة الأمريكية من أصول صومالية، إلهان عمر دعوة لقيادة الكونغرس الأمريكي، لاتخاذ خطوات بحق زميلتها الجمهورية التي وصفتها بالجهادية.

وجاء ذلك الطلب على خلفية جدل واسع أثارته لورين بويبرت، عندما علقت ساخرة على لقاء جمعها مع إلهان عمر في مصعد داخل مبنى الكابيتول، وقالت في كلمة لها، أنها قالت لنفسها، أن عمر ليس بحوزتها حقيبة ظهر، أن يكون كل شئ على ما يرام، مشيرة إلى أنه كان عليهما أن يصعدا طابقا واحدا وقالت لنفسها يبدو أن سكواد الجهادي قرر الذهاب للعمل اليوم، على حد تعبيرها.

ويأتي ذلك التصريح في إشارة لمجموعة سكواد التي تضم أربع نائبات ديمقراطيات في مجلس النواب الأمريكي من بينهن إلهان عمر.

وواجهت النائبة انتقادات واسعة في الكونجرس بعد تصريحاتها تلك، مما دفع بويبرت للاعتذار بشكل رسمي أمام أي عضو في المجتمع الإسلامي أهانته بتعليقها عن زميلتها.

وأشارت النائبة الجمهورية إلى أنها توجهت لمكتب عمر لإجراء حوار معها وأشارت إلى أن حديثها السابق غير مهم داعية النائبة المسلمة إلى التركيز على خلافات سياسية أهم، لكن عمر كتبت في تدوينة عبر تويتر، أمس الجمعة: “وصفي بأني انتحارية ليس أمرا مضحكا”.

وطالبت إلهان عمر مجلس النواب ورئيسته نانسي بيلوسي وزعيم الأقلية الجمهورية كيفين ماكارثي لاتخاذ إجراءات ضرورية ضد تعصب يهدد حياتها وحياة جميع المسلمين.

وأشارت إلى أنه لا مكان للتعصب والعداء ضد المسلمين في الكونغرس.

وصدر بيان عن قادة الحزب الديمقراطي في مجلس النواب اكد أن الاعتذار المقدم من بويبرت ليس كافيا، داعين النائبة إلى سحب تصريحتها والامتناع عن مثل تلك التصريحات العدائية، كما أدان البيان زعيم الأغلبية الجمهورية وقادة الحزب الجمهوري بعد فشلهم في إدانة هذا الخطاب المتعصب.

موضوعات تهمك:

إلهان عمر: على أمريكا العودة أولا للاتفاق النووي

قد يعجبك ايضا