إعادة الحياة لطبيعتها جزئيا في إيطاليا

بدأت الحانات والمطاعم وصالات العرض بالعودة لفتح أبوابها من جديد في إيطاليا اليوم الاثنين، بينما يعرض رئيس الوزراء ماريو دراجي في البرلمان خطته لانعاش الاقتصاد.

وجاء ذلك ضمن إطار إعادة الحياة لطبيعتها جزئيا بعد أشهر من التناوب على عمليات إغلاق صارمة وإعادة فتح محدودة.

ويتم السماح للحانات والمطاعم ودور السينما في غالبية المناطق العشرين التي انتقلت إلى اللون الأصفر الذي يرمز لمستوى أدنى من الخطورة بما يخص وضع الوباء، لتعيد فتح شرفاتها بما في ذلك في المساء لأول مرة منذ نصف عام.

بينما لا يزال حظر التجوال مستمرا في الساعة العاشرة مساءا بتوقيت جرينتش وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية.

يذكر أن صالات العروض الموسيقية والمسارح والسينمات أصبح بإمكانها أن تستقبل نصف القدرة الاستيعابية لها حاليا على أن يأتي دور حمامات السباحة والمراكز الرياضية والملاهي بحلول الأول من يوليو المقبل.

ووفقا لتقارير فقد نقلت تحذيرات عن نينو كارتابيلوتا رئيس معهد جيمبي المتخصص في الصحة العامة، حيث من الواضح انه إذا فسرت عملية إعادة الفتح التدريجية على أنها عودة إلى الحياة كما كانت عليه قبل الوباء فإنه قد يسجل ارتفاعا كبيرا في مستوى الاصابات من جديد مما يشكل خطرا على الموسم الصيفي.

موضوعات تهمك:

تراجع حصيلة الوفيات في إيطاليا إلى أدنى مستوى

قد يعجبك ايضا