إسرائيل والمغرب توقعان مذكرة دفاعية غير مسبوقة

أعلنت إسرائيل إبرام مذكرة تفاهم دفاعية غير مسبوقة مع دولة المغرب، حيث انها الأولى من نوعها بين دولة الاحتلال ودولة عربية.

وقالت تقارير عبرية أن التوقيع على الاتفاقية تم اليوم الأربعاء في العاصمة المغربية بين الوزير المنتدب المكلف بإدارة الدفاع الوطني فيح كومة المغرب عبداللطيف لوديي، ووزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس الذي وصل في زيارة رسمية هي الأولى منذ استئناف العلاقات بين الطرفين.

وأكدت وزارة الدفاع الصهيونية في بيان لها أن مذكرة التفاهم الجديدة توفر إطارا صلبا يضفي طابع رسمي على العلاقات الدفاعية بين البلدين وتعمل على تأسيس دعم تعاون في المستقبل حيث سيصبح بإمكانهم التمتع بتعاون متزايد في مجالات الاستخبارات والتعاون الصناعي والتدريب العسكري.

وأكد البيان على أن إبرام تلك المذكرة تمثل خطوة هامة فيت عميق العلاقات الثنائية والاستفادة القصوى بالفعل من زيادة التعاون الاقتصادي والسياحة الثنائية والعلاقات الشعبية الدافئة.

ووصف غانتس وفقا للبيان التوقيع على مذكرة التفاهم الجديدة بأنه تطور مهم للغاية سيمكنهم من العمل في مشاريع مشتركة وتعزيز التعاون الصناعي مؤكدا على ضرورة توسيع العلاقات بين “الدولتين” وتعزيزها.

وأشار مسؤول في وزارة الدفاع الإسرائيلية وفقا لصحيفة تايمز أوف إسرائيل، إلى أن لديهم علاقات امنية مع مصر والأردني لكن لم يتم إبرام مثل تلك المذكرة الدفاعية معهما مما يجعلها غير مسبوقة.

وتتيح تلك الاتفاقية تسهيل بيع الاسلحة بين المغرب ودولة الاحتلال، وإن كانت تلك المذكرة لا تحمل أي اتفاقات دفاعية محددة إلا أنها تقدم إطار عمل تنظيمي لعقد مثل تلك الاتفاقات مستقبلا وفقا لرويترز.

وتقول الصحيفة الإسرائيلية أن زيارة غانتس للرباط تعد بمثابة مؤشر واستعراض للقوة من المملكة المغربية إلى جارتها الجزائر على خلفية التوترات بينهما.

موضوعات تهمك:

المغرب.. إطلاق خط جوي مباشر بين الدار البيضاء وتل أبيب 

قد يعجبك ايضا