إذا كنت تريد حماية من أوميكرون عليك ارتداء هذه الكمامات

اكتشف أطباء أن الكمامات القماشية لا توفر الحماية اللازمة ضد متحور أوميكرون من فيروس كورونا المستجد، كما يوصى بأن يرتدي الناس كمامات طبية قوية.

ووفقا لخبراء الصحة فإن الكمامات التي يرتديها الكثيرون تلعب دورا مباشرا في الحماية من فيروس كورونا لكن الأطباء قالوا أن الكمامات القماش المنتشرة تعتبر زينة للوجه وغير كافية للحماية.

ونقلت سي إن إن الأمريكية عن الطبيبة لينا وين قولها أن تلك الكمامات لا مكان لها ولا فائدة منها في ظل انتشار أوميكرون المتحور الجديد من كورونا.

وأشارت الطبيبة إلى أنه على الناس ارتداء الكمامات المكونة من طبقات ثلاث على الأقل كما يمكن ارتداء الكمامات القماش لكن فوق الكمامة الطبية لكنها غير كافية وحدها.

وتؤكد وين أنه يجب ارتداء الأقنعة من النوع “KN95” أو “N95”  لتوفير الحماية الكافية من المتحور الجديد.

بينما نشرت صحيفة وول ستريت جورنال تقريرا نقلت فيه عن خبراء في الأمراض المعدية قولهم أن الناس يفضلون الكمامات القماشية لانها أكثر راحة وعصرية، لكن تلك الكمامات غير كافية حيث يمكنها منع القطرات الكبيرة التي تحمل الفيروس فقط لكنها لا تحمي من الجزئيات الصغيرة التي تحمل الفيروس.

وكان مستشفى مايو كلينيك قد اشترط الأسبوع الماضي على جميع المرضى والزوار ارتداء الكمامات الجراحية أو الكمامات من نوع “KN95” أو “N95” لدخول المستشفى.

من جهتها قالت أخصائية الأمراض المعدية من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو مونيكا غاندي أنه على من يريد أن يحتمي من فيروس كورونا بمتحوره الجديد أوميكرون أن يرتدي أقوى الكمامات.

موضوعات تهمك:

متحور جديد من كورونا يرصد في فرنسا

قد يعجبك ايضا