إدلب تشهد مجزرة روسية بحق المدنيين

استشهد طفل وأصيب عدد من آخر من المدنيين جراء القصف الجوي الذي شنته طائرات روسية على منطقة بروما شمالي محافظة إدلب السورية.

وذكرت مصادر محلية في وقت لاحق أن حصيلة الشهداء ارتفعت لتصل إلى أربعة بينهم أطفال وإصابة آخرين جراء الغارة الجوية التي نفذتها طائرات الاحتلال الروسي بالقرب من مخيم للنازخين بمحيط كفريا شمالي إدلب، وذلك قبل أن ترتفع حصيلة الشهداء جراء القصف الروسي إلى خمسة شهداء بعد وفاة أحد الجرحى متأثرا بإصابته.

وأوضحت المصادر المحلية أن المجزرة الروسية بحق المدنيين، جاءت باستخدام الصواريخ الفراغية.

وقد وصلنا لاحقا مقطع فيديو يوثق لحظة الغارة الثالثة التي شنها الاحتلال الروسي بالقرب من المخيمات التي يقيم فيها مئات النازحين.

موضوعات تهمك:

اغتيال قائد عسكري نظامي كبير في سوريا

قد يعجبك ايضا