إحالة رئيس استخبارات قوات الدعم السريع للنيابة بالسودان

أعلنت السلطات السودانية، اليوم الاحد، إحالة رئيس استخبارات قوات الدعم السريع التابعة للجنرال حميدتي، وعدد من الضباط للتحقيق بقضية وفاة شاب تحت التعذيب، فيما تم تجريدهم من الحصانة اللازمة لإحالتهم للتحقيق.

وقال موقع أخبار السودان أن قوات الدعم السريع أعلنت على لسان الناطق باسمها العميد جمال جمعة، إحالة رئيس دائرة الاستخبارات في القوات وعدد من الضباط للتحقيق.

وأوضح جمعة أنه سيتم التحفظ عليهم وهم الذين شاركوا في في القبض على الشاب الذي قتل تحت تأثير التعذيب بهاء الدين نوري، وذلك لحين الانتهاء من التحقيق معهم في القضية وفقا للقانون والعدالة.

وفي وقت سابق أعلنت النيابة العامة السودانية وفاة الشاب بهاء الدين نوري لدى نيابة بحري المدينة يوم 20 ديسمبر الحالي، حيث اكدت النيابة أن الوقائع تفيد بأن نوري توفي بينما كان في الوحدة الصحية لقوات الدعم السريع.

وكان تجمع المهنيين السودانيين الحكوميين قد أمهل الحكومة وقوات الدعم 15 يوما لرفع الحصانة عن الضباط الذين اعتقلوا الشاب وعذبوه حتى الموت.

وقال التجمع ان حادث اعتقال واغتيال الشهيد نوري ليست معزولة لكنهم سيعملون لجعلها الأخيرة مطالبين بتسليم الجناة الفوري للنيابة لبدء التحقيق.

موضوعات تهمك:

وفاة والي النيل الأزرق في حادث

قد يعجبك ايضا